بالتعاون مع "الحكم المحلي"

"الزراعة" تردم الحفر الناتجة عن العدوان بغزة

حفرة ناجمة عن قصف الإحتلال لمناطق في غزة
حفرة ناجمة عن قصف الإحتلال لمناطق في غزة

غزة-الرسالة نت

تواصل وزارة الزراعة بالتعاون مع وزارة الحكم المحلي ردم الحفر الكبيرة الناتجة عن العدوان الإسرائيلي الأخير على قطاع غزة.

وبدأت عملية الردم داخل الأراضي الزراعية منذ أكثر من أسبوعين في مختلف محافظات قطاع غزة، وذلك بتمويل من الحكومة الفلسطينية.

وأدى العدوان في معركة "حجارة السجيل" إلى عمل حفر كبيرة بحجم500 م3 لكل حفرة, وتحتاج إلى عملية ردم وتسوية لتجهيزها للزراعة، وهي بمساحة حوالي1000 دونم.

يذكر أن "إجمالي الخسائر الزراعية بلغت حوالي 93.8 مليون دولار، منها 20.1 مليون دولار خسائر مباشرة و23.8 مليون دولار خسارة ناجمة عن تدهور التربة وعدم تجانسها لمساحة حوالي 25 ألف دونم في المنطقة الحدودية، إضافة إلى 50 مليون دولار خسائر غير مباشرة".

وأوضحت وزارة الزراعة في بيان وصل "الرسالة نت" نسخة عنه أن الحكومة الفلسطينية أخذت على عاتقها إعادة مادمره الاحتلال في القطاع الزراعي، مشيرة إلى أن طواقمها ترافقهم الآليات بالتعاون مع وزارة الحكم المحلي بدأوا من شمال القطاع إلى جنوبه بردم الحفر وتسويتها.

ووعدت الوزارة بأن هذه الخطوة تليها مبادرات ومشاريع أخري بالتعاون مع المؤسسات الأهلية والدولية تشمل تسوية وتأهيل وإصلاح الأراضي الزراعية المدمرة في كافة المناطق، مشيرة إلى أنها تعمل على كافة الأصعدة لتأمين مشاريع إغاثية لمساعدة المزارعين بشكل عاجل.