دعوى قضائية ضد ديك صياّح

وكالات – الرسالة نت

 

وقع ديك ضحية القوانين المرعبة في بريطانيا وتسبب برفع شكوى رسمية ضد مالكيه بسبب صياحه بصورة مبكرة جداً قبل الساعة السادسة صباحاً.

 

وقالت صحيفة ’صن’ اليوم إن جيران ستيفن ولينا بارتون مالكي الديك (كولين) ضجروا من صياحه المبكر من حديقة منزلهما، ورفعوا شكوى رسمية إلى البلدية بموجب القوانين المنافية للسلوك الاجتماعي.

 

واضافت أن البلدية اعتبرت الديك كولين مذنباً بموجب هذه القوانين لصياحه قبل السادسة صباحاً، وأصدرت أمراً يمنعه من الصياح قبل هذا الوقت.

 

ونسبت الصحيفة إلى لينا (41 عاماً) قولها إنها ’حاولت نقل قن الديك للطرف البعيد من حديقة منزلها وحجب الضوء عنها حتى الساعة 9:30 صباحاً كي لا يستيقظ باكراً، ولكن من دون جدوى’.

 

وتساءلت لينا ’ماذا يمكننا أن نفعل ونحن نعيش في الريف حيث ينتشر صياح الديكة وخوار البقر؟ وما فعله جيراننا هو ضرب من الجنون ويشبه من ينتقل للعيش بقرب محطة قطارات ثم يشتكي من الضجيج’.

 

واضافت لينا ’تحدثت إلى كولين (الديك) بشأن هذا الموضوع، واكتفى بالنظر لي بعينيه الخرزيتين’.

 

واشارت الصحيفة إلى أن لينا وزوجها ستيفن البالغ من العمر 43 عاماً والذي يدير شركة تنظيف، يواجهان احتمال المثول أمام المحكمة في حال فشلا في اسكات ديكهما كولين عن الصياح قبل السادسة صباحاً.