اسرائيل تنشر في محيط غزة بطاريات لاعتراض صواريخ القسام

غزة ـ وكالات

كشف الاحتلال الاسرائيلي امس انه سينشر خلال ايام في محيط قطاع غزة منظومة ارضية لأعتراض صواريخ قصيرة المدى.

ونقلت الاذاعة الاسرائيلية عن ضابط كبير في سلاح المدفعية قوله ان منظومة ’القبة الحديدية’ المضادة للصواريخ قصيرة المدى سيتم استيعابها في الجيش الاسرائيلي لتدخل حيز استخدام عملي خلال العشرة ايام القادمة. واوضح انه سيتم نصب هذه المنظومة في المرحلة الاولى على الحدود مع قطاع غزة.

وبحسب ما توفر من معلومات حول هذه المنظومة التي سعت اسرائيل الى تطويرها وامتلاكها، فان مثل هذه المنظومة المضادة للصواريخ تشمل جهاز رادار مطور وبطرية من 20 صاروخا، حيث تتولى وحدة خاصة من المدفعية الاسرائيلية مهمة تشغيلها، لأعتراض اي عمليات اطلاق صواريخ تستهدف بلدات اسرائيل الجنوبية القريبة من حدود القطاع.

وكانت اسرائيل شرعت في بناء هذه المنظومة في اعقاب زيادة عمليات اطلاق الصواريخ التي تطلقها المقاومة الفلسطينية من غزة على جنوب اسرائيل، وقبل فترة وجيزة اعلنت اسرائيل عن نجاح المنظومة في اعتراض صاروخ جراد خلال عمليات التمرين، غير ان سقوط صاروخين محليي الصنع على تجمع اسرائيلي بعد التجربة بساعات منتصف تموز (يوليو) الماضي اثار شكوكا حول مستقبل هذا السلاح.

وكانت اسرائيل شنت حربا عنيفة على غزة امتدت 22 يوما من نهاية العام الماضي، وحتى 18 كانون الثاني (يناير) الماضي، ادت الى استشهاد نحو 1500 فلسطيني، ودمرت آلاف المنازل بحجة وقف الصواريخ الفلسطينية، غير ان بلدات اسرائيل تعرضت لرشقات صاروخية خلال الحرب.