عدد المتسللين الأفارقة ارتفع لـ50%

سيناء – الرسالة نت

قال ضابط وصف برفيع المستوى في القيادة الجنوبية بجيش الاحتلال الصهيوني أن مئات آلاف الأفارقة ينتظرون في مصر الفرصة المناسبة للتسلل إلى "إسرائيل"، مؤكداً أن عدد المتسللين إليها ارتفع هذا العام بنسبة 50%.

 

وقال الضابط الإسرائيلي وفقاً لموقع "ولا" الناطق بالعبرية "يوجد الآن في مصر مئات آلاف الأفارقة ينتظرون الفرصة المناسبة للتسلل لإسرائيل"، على حد تعبيره.

 

من جانبها، أحبطت السلطات المصرية يوم الخميس محاولة تسلل 6 مواطنين من اريتريا إلى الكيان الصهيوني عبر الحدود بين البلدين من وسط شبه جزيرة سيناء، وتم اعتقال المتسللين الستة أثناء محاولتهم اجتياز الأسلاك الشائكة.

 

يشار أن السلطات الأمنية الإسرائيلية حذرت من خطورة ارتفاع أعداد المتسللين الأفارقة إلى داخل الكيان عن طريق الحدود المصرية الممتدة مع حدودهم.

 

ويتدفق إلى "إسرائيل" سيل من المتدفقين المهاجرين من عدة دول إفريقية في محاولة منهم للحصول على العمل نتيجة أوضاعهم المعيشية الصعبة أو حق اللجوء المدني أو السياسي لدى دولة الاحتلال.

 

وتؤكد معطيات سلطة الأحوال المدنية والهجرة في "إسرائيل" أن عدد المتسللين إلى الكيان بلغ منذ بداية العام الحالي في تزايد رهيب، حيث وصل عددهم إلى 11 ألف شخص متسلل في عام 2010 فقط.

 

وتعمل الحكومة الصهيونية على الانتهاء بأقصى سرعة من إتمام مشروع الجدار الفاصل على الحدود مع مصر، المقرر إنشاؤه لحماية حدود "إسرائيل" لمنع تسلل اللاجئين الأفارقة.