الإعلان عن أكبر إضراب عن الطعام داخل الأسر

الإعلان عن أكبر إضراب عن الطعام داخل الأسر
الإعلان عن أكبر إضراب عن الطعام داخل الأسر

 الرسالة- رشا فرحات

 أكد جمال فروانة المتحدث باسم منظمة أنصار الأسرى أن أكثر من ألف أسير أعلنوا أنهم سيبدؤون الجمعة القادمة إضرابهم عن الطعام حتى تتحقق مطالبهم كافة.

وتتمثل مطالب الأسرى بوقف سياسة القمع والتنكيل والتنقلات التعسفية بحقهم، وإنهاء العقوبات المفروضة على مئات الأسرى، وإخراج الأسرى المعزولين للأقسام العادية.

كما طالب الأسرى، وفقاً لفروانة، بعودة الظروف الاعتقالية إلى ما كانت عليه قبل الخامس من أيلول، ثم وجوب أن تضع إدارة السجون حداً لسياسة الاعتقال الإداري التعسفية، ووقف سياسة التجديد للمعتقلين الإداريين.

وبالنسبة للزيارات، فقد طالب الأسرى بعودة الزيارات العائلية عبر الشبك، وعدم استخدام الزجاج المعزول عن الأهل، بالإضافة إلى إعادة زيارات أهالي أسرى غزة.

وعلى الصعيد الداخلي في الزنازين يطالب الأسرى بتركيب تلفون عمومي ثابت ودائم في السجون، وإعادة مواد الكانتينا كما كانت قبل "قانون شاليط" الذي فرض سلسلة من القيود على الأسرى من بينها منعهم من الالتقاء بعائلاتهم، وحرمانهم من حق التعليم وقراءة الصحف داخل السجن، ومنعهم من مشاهدة التلفاز والالتقاء بنظرائهم الأسرى، وعدم تحديد فترة السجن في العزل الانفرادي.

وبناء على ذلك ركز الأسرى في مطالبهم على إدخال المواد التموينية والخضار واللحوم والفواكه، وإعادة إدخال الملابس عبر زيارات الأهل.