تعرف على فوائد الفليفلة الحريفة

توضيحية
توضيحية

الرسالة نت-وكالات

الفليفلة الحريفة هي فلفل حار يُستخدم لإضافة نكهة خاصة للطعام، وعادة تكون نحيفة وحمراء، ويتراوح طولها بين 10 و25 سنتيمترا. وتُعرف الفليفلة الحريفة أيضا باسم الفلفل الأفريقي وفلفل زنجبار، وهي أحد أصناف الفليفلة الحولية. لكن ماذا تعرف عن فوائدها الصحية؟

في تقرير نشره موقع "ستايل كريز" الأميركي، يقول الكاتب رافي تيجا تاديمالا إن الفليفلة الحريفة تحتوي على كمية عالية من مادة "الكابسيسين" (capsaicin) المسؤولة عن معظم الفوائد الصحية وعن النكهة الحارة لهذه الثمرة.

الإضافة إلى ذلك، توجد عناصر غذائية أخرى بهذه الفليفلة مثل فيتامينات "إيه" (A) و"سي" (C)، التي توفر المزيد من الفوائد الصحية.

ما هي فوائد الفليفلة الحريفة؟

1- تعزيز عملية الأيض

تشير الدراسات إلى أن الفليفلة الحريفة يمكن أن تعزز عملية الأيض وتقاوم الجوع، وذلك بفضل مادة الكابسيسين. وتناول الأطعمة الغنية بالكابسيسين قد يزيد من معدل التمثيل الغذائي في الجسم.

وقد وجدت دراسة أن الأشخاص الذين تناولوا الفلفل الأحمر مع كل وجبة كانت رغبتهم أقل في تناول المزيد من الطعام مقارنة بغيرهم. هذا يعني أن إضافة الكابسيسين إلى نظامك الغذائي يمكن أن يثبط شهيتك، وبالتالي، فإن الفليفلة الحريفة قد تساعدك في إنقاص الوزن.

2- حماية القلب

الفليفلة الحريفة قد تحسن صحة الأوعية الدموية وبالتالي تفيد القلب.

3- تحسين المناعة

على الرغم من عدم وجود العديد من الدراسات بشأن هذا الموضوع، إلا أن مضادات الأكسدة الموجودة في الفليفلة الحريفة يمكن أن تعزز المناعة.

ما الآثار الجانبية للفليفلة الحريفة؟

التهيج

يمكن أن تسبب الفليفلة الحريفة تهيجا لدى بعض الأشخاص، ويشمل ذلك تهيج الجلد والعينين والمعدة والحلق والأنف. ويُنصح بعدم وضع الفلفل أبدا على الجلد المجروح أو المصاب.

تلف الكبد أو الكلى

يمكن أن يؤدي تناول الفليفلة الحريفة بكميات كبيرة إلى تلف الكلى أو الكبد.

مشاكل الحمل والرضاعة

تناول المرأة الحامل للفلفل قد يكون ضارا، لذلك يُنصح بتجنبه خلال أشهر الحمل والرضاعة.

مشاكل النزيف

قد يزيد الكابسيسين من حدة النزيف في أثناء الجراحة وبعدها، لذلك يُنصح بتجنب تناول الفليفلة الحريفة قبل أسبوعين على الأقل من موعد الجراحة.

المصدر : الصحافة الأميركية + مواقع إلكترونية