عشرات الإصابات خلال مواجهات بنابلس

الضفة المحتلة- الرسالة نت

أصيب عشرات المواطنين خلال مواجهات عنيفة شهدتها بلدتا بيتا وبيت دجن في نابلس.

وأفادت مصادر محلية أن قوات الاحتلال قمعت مسيرة سلمية نظمها المئات من اهالي بلدة بيتا بعد أداء صلاة الجمعة عند المدخل الرئيس للبلدة.

وأوضحت أن الجنود أطلقوا الرصاص المعدني وقنابل الصوت والغاز المسيل للدموع باتجاه المتظاهرين، كما شاركت مسيّرات موجهة بإلقاء قنابل الغاز.

وامتدت المواجهات على طول الطريق الالتفافي الذي يعمل الاحتلال على شقه فوق أراضي بيتا، ووصلت تعزيزات كبيرة من الجيش.

كما دارت مواجهات بين عشرات الشبان وقوات الاحتلال في منطقة الهوتة القريبة من جبل صبيح في بيتا والذي يشهد مواجهات يومية رفضا لإقامة بؤرة استيطانية عليه.

وذكر الهلال الأحمر أن طواقمه تعاملت مع 47 إصابة جراء المواجهات مع الاحتلال في بيتا، بينها 42 إصابة بالغاز، و5 إصابات بالرصاص المعدني المغلف بالمطاط تسببت بكسور لإصابتين.

وأوضحت أن معظم الاصابات تم علاجها في المستشفى الميداني التابع للهلال الأحمر و3 حالات تم نقلها للمستشفى.

كما قمعت قوات الاحتلال المسيرة الأسبوعية الرافضة لإقامة بؤرة استيطانية على أراضي بلدة بيت دجن شرق نابلس.

وأفادت مصادر محلية أن قوات الاحتلال أغلقت جميع الطرق المؤدية إلى المنطقة الشرقية، وقمعت المشاركين بالمسيرة وأطلقت باتجاههم الرصاص المعدني وقنابل الغاز، ما أدى لوقوع عدة إصابات.