توتر يسود أقسام الأسرى في سجن النقب بعد اقتحام قوات القمع

الرسالة نت - القدس المحتلة

قال نادي الأسير إنّ حالة من التوتر تسود أقسام الأسرى في سجن "النقب" منذ ساعات الصباح، بعد أن اقتحمت قوات القمع التابعة لإدارة السجون ما تُسمى بوحدات "المتساداة" قسم (22)، والذي يقبع فيه (60) أسيرًا.

وأضاف نادي الأسير أن إدارة السّجن وفي خطوة تنكيلية، أخرجت الأسرى من قسم (22)، لنقلهم إلى بقية أقسام السجن، إلا أن الأسرى ولمواجهة هذا الإجراء قاموا بإغلاق الأقسام، ورفضوا استلام وجبات الطعام.

ولفت نادي الأسير إلى أن إدارة سجن "النقب" صعّدت مؤخرًا من إجراءاتها التنكيلية بحقّ الأسرى وعلى عدة مستويات تتعلق بالحياة الاعتقالية، وذلك في محاولة لسلب المزيد من حقوق الأسرى.

يُشار إلى أن عمليات الاقتحام تُشكل جزءًا من السياسات الممنهجة التي تستخدمها إدارة سجون الاحتلال بحق الأسرى، بما يرافقها من عمليات قمع وعنف، ومنذ عام 2019م، استعادة إدارة السجون استخدام الاقتحامات والتي وصفت على أنها الأكثر عنفًا منذ عدة سنوات.