أبوالريش: قصف الوزارة أوقف عمل مختبر فحص فيروس كورونا

من المؤتمر
من المؤتمر

غزة-الرسالة نت

كشف يوسف أبو الريس، وكيل وزارة الصحة  بغزة، عن أن استهداف الاحتلال لوزارة الصحة وعيادة الرمال تسبب في وقف تام لعمل المختبر المركزي الوحيد لفحص فيروس كورونا في قطاع غزة.

وقال خلال مؤتمر صحفي عقده في ساحة وزارة الصحة، "إن استهداف الاحتلال الاسرائيلي المتعمد للطواقم والمؤسسات الصحية والذي طال مبنى وزارة الصحة وعيادة الرمال الاساسية في قطاع غزة يعتبر تأكيدا على رسالة القتل والاجرام التي ينتهجها المحتل".

وأكد أبوالريش، أن استهداف الاحتلال لوزارة الصحة وعيادة الرمال يتسبب في اصابة عدد من الطواقم الطبية التي تعمل في المختبر المركزي والتطبيب عن بعد وخدمة 103 بجراح مختلفة احدها في الرأس.

وأشار إلى أن استهداف الاحتلال لوزارة الصحة وعيادة الرمال تسبب في اصابة عدد من الاطباء العاملين في خدمة التطبيب عن بعد ووقفها عن تقديم الاستشارات الطبية للمواطنين خلال العدوان وجائحة كورونا، مؤكدًا توقف خدمة الاتصال المباشر 103 بسبب الاستهداف الذي طال مبنى وزارة الصحة وعيادة الرمال.

واعتبر أبوالريش أن استهداف مبنى وزارة الصحة وعيادة الرمال واستهداف الطواقم الطبية جريمة نكراء تهدف الى ثني الوزارة عن مواصلة عملها الانساني في انقاذ حياة الجرحى وتقديم الرعاية الصحية للمواطنين.

وتابع "وزارة الصحة بكافة كوادرها المؤمنة برسالتها الانسانية ثابته في ميدان عملها رغم التضحيات والاستهداف المتعمد وعلى المجتمع الدولى توفير الحماية  لمقدمي الخدمات الصحية والانسانية".

وأضاف أبوالريش "يجب على المجتمع الدولى محاسبة المحتل على جرائمه النكراء والمستمرة بحق الطواقم الطبية والمؤسسات الصحية".