محدّث.. إصابات وأضرار بعد رشقات صاروخية قسامية

ارشيفية
ارشيفية

الرسالة نت-موقع القسام

قصفت كتائب الشهيد عز الدين القسام الجناح العسكري لحركة "حماس"، مغتصبة "نتيفوت" و "يا مردخاي" وقاعدة "حتسور" و "تسليم" البرية، وذلك رداً على استهداف العدو للمدنيين الآمنين.
ومع الساعات الأولى ليوم الأحد 16/05 وجهت الكتائب لبئر السبع المحتلة رشقة صاروخية، وذلك بعد وقت قصير من اعتراف العدو الصهيوني بوقوع إصابات وتضرر عدد من المباني واشتعلت النيران في عدة مناطق جراء سقوط عشرات الصواريخ في "تل أبيب" وضواحيها وأسدود، بعد الضربة الصاروخية التي وجهتها كتائب القسام.
وأعلن القسام منتصف الليلة عن توجيهها لـضربة صاروخية كبيرة بعشرات الصواريخ لتل أبيب وضواحيها، وضربة صاروخية كبيرة بعشرات الصواريخ لأسدود المحتلة، وذلك رداً على قصف الأبراج المدنية والبيوت الآمنة.
وأكد أبو عبيدة الناطق العسكري باسم القسام: "وإن عدتم عدنا وإن زدتم زدنا".
وفي وقت سابق وبأمر من قائد هيئة الأركان أبو خالد محمد الضيف رُفع حظر التجول عن تل أبيب ومحيطها لمدة ساعتين من الساعة العاشرة وحتى الساعة الثانية عشرة ليلاً، وبعد ذلك أمر بعودتهم للوقوف على رجلٍ واحدة.
وقال الناطق العسكري باسم كتائب الشهيد عز الدين القسام "أبو عبيدة" سابقاً بأنه بعد قصف البرج المدني في غزة، على سكان تل أبيب والمركز أن يقفوا على رجلٍ واحدة وينتظروا ردنا المزلزل.
وأسفر القصف القسامي المتواصل عن تكبيد الكيان الصهيوني لخسائر بشرية واقتصادية كبيرة، وأدى لمقتل -حتى الآن- 10 صهاينة -بينهم ضابط صهيوني- في حين أكثر من 600 آخرين بجروح.

الرد القسامي مستمر (اليوم السادس) من معركة سيف القدس..

- 14:44 كتائب القسام تقصف قاعدة "تسيلم" البرية برشقة صاروخية رداً على استهداف العدو للمدنيين الآمنين

- 13:45 كتائب القسام تقصف مغتصبة "ياد مردخاي" برشقة صاروخية رداً على استهداف العدو للمدنيين الآمنين

- 12:31 كتائب القسام تقصف قاعدة "حتسور" الجوية برشقة صاروخية رداً على استهداف العدو للمدنيين الآمنين.
- 12:28 كتائب القسام تقصف مغتصبة "نتيفوت" برشقة صاروخية رداً على استهداف العدو للمدنيين الآمنين.
-02:29 كتائب القسام تقصف بئر السبع المحتلة برشقة صاروخية رداً على استهداف العدو للمدنيين الآمنين.
- 00:10 بعد رفع حظر التجول عن تل أبيب.. كتائب القسام توجه الآن ضربةً صاروخيةً كبيرةً بعشرات الصواريخ لتل أبيب وضواحيها وبالتزامن توجه ضربةً صاروخيةً كبيرةً بعشرات الصواريخ لأسدود المحتلة رداً على قصف الأبراج المدنية والبيوت الآمنة، وإن عدتم عدنا وإن زدتم زدنا.