عشرات القتلى والجرحى بحريق بمستشفى لعلاج كورونا في بغداد

عشرات القتلى والجرحى بحريق بمستشفى لعلاج كورونا في بغداد
عشرات القتلى والجرحى بحريق بمستشفى لعلاج كورونا في بغداد

الرسالة نت-وكالات

أعلن العراق فجر الأحد الحداد الوطني لمدة ثلاثة أيام على أرواح قتلى سقطوا في حريق ضخم اندلع ليل السبت في وحدة للعناية المركّزة مخصّصة لعلاج مرضى كوفيد-19 في مستشفى ببغداد، بحسب ما أعلنت الحكومة.

وذكر المتحدث باسم وزارة الداخلية العراقية الأحد أن ما لا يقل عن 82 شخصا لقوا حتفهم وأصيب 110 آخرون عندما اندلع حريق ناجم عن انفجار خزان أكسجين في المستشفى.

وقال المتحدث خالد المحنا للتلفزيون العراقي وهو يعلن ارتفاع عدد القتلى إن هناك حاجة ملحة لمراجعة إجراءات الأمان في جميع المستشفيات لمنع وقوع مثل هذا الحادث الأليم في المستقبل.
 
وأمر رئيس الحكومة العراقية، مصطفى الكاظمي، بالتحقيق الفوري في حادث الحريق "المأساوي".

كما أمر في بيان باستقدام مدير المستشفى ومدير الأمن والمسؤولين عن صيانة الأجهزة في المستشفى، للتحقيق الفوري معهم على خلفية الحادث، والتحفظ عليهم لحين إكمال التحقيقات ومحاسبة جميع المقصرين قانونيا.
ووجه الكاظمي بمنح عائلات ضحايا الحادث "كل حقوق الشهداء"، وتوجيه إمكانات الدولة لمعالجة جرحى الحريق بما في ذلك العلاج خارج العراق.

وأعلنت مديرية الدفاع المدني، السبت، عن اندلاع حريق داخل مستشفى ابن الخطيب في "جسر ديالى" جنوب شرقي بغداد.