وفاة كل 4 دقائق في الهند بسبب كورونا

ارشيفية
ارشيفية

الرسالة نت-وكالات

سجلت الحصيلة اليومية للإصابات بفيروس كورونا في الهند رقما قياسيا جديدا على مستوى العالم لليوم الثالث على التوالي، في حين علق عدد من الدول الرحلات الجوية مع الهند، وسط حالة من التأهب في العديد من دول العالم خشية تسرب النسخة الهندية المتحورة إليها.

وأعلنت وزارة الصحة الهندية تسجيل أكثر من 346 ألف إصابة جديدة بالفيروس خلال الساعات الـ24 الماضية.

وتواجه الهند موجة ثانية عاتية من الجائحة تسجَّل خلالها حالة وفاة كل 4 دقائق في دلهي، بينما يتداعى النظام الصحي بالعاصمة، والذي يعاني نقصا في التمويل.

وأطلقت العديد من المستشفيات في البلاد ذات الكثافة السكانية العالية مناشدات للحصول على إمدادات من الأكسجين، وهو ما ينذر بحدوث كارثة صحية في البلاد.

ونشرت الحكومة طائرات عسكرية وقطارات لجلب الأكسجين من أجزاء بعيدة إلى دلهي. وأظهرت لقطات تلفزيونية شاحنة أكسجين تصل إلى مستشفى باترا بالعاصمة بعد نداء استغاثة، قالت فيه إنها لم يعد لديها أكسجين تزوّد به 260 مريضا إلا ما يكفي لـ90 دقيقة فقط.

وتجاوزت الهند يوم الخميس الرقم القياسي، الذي سجلته الولايات المتحدة للإصابات خلال يوم واحد، والذي بلغ 297 ألفا و430 إصابة؛ مما جعلها البؤرة العالمية للمرض، الذي بدأ ينحسر في كثير من البلدان الأخرى.

وكانت الحكومة الهندية نفسها قد أعلنت في فبراير/شباط أنها تصدت للمرض عندما تراجعت الحالات الجديدة لأدنى مستوياتها على الإطلاق.

وقال خبراء في الصحة إن الهند تراخت في تطبيق الإجراءات الوقائية في الشتاء، عندما بلغ عدد الحالات الجديدة حوالي 10 آلاف يوميا، وبدا الوضع تحت السيطرة، فرفعت القيود؛ مما سمح بعودة التجمعات الضخمة.

سجيل أول إصابة بالنسخة الهندية في سويسرا

أعلنت السلطات الصحية السويسرية، السبت، تسجيل أول إصابة في البلاد بنسخة كوفيد-19 المتحورة الهندية، التي يرجع إليها السبب في الارتفاع الكبير في عدد الإصابات بالهند.

وقال المكتب الاتحادي للصحة العامة بسويسرا في تغريدة "تم اكتشاف أول إصابة بالنسخة المتحورة الهندية لكوفيد-19 في سويسرا"، مضيفا أنها اكتشفت لدى شخص كان يمر في أحد مطارات البلاد بدون إعطاء تفاصيل عن الحالة.

وتأتي الأنباء بعدما أعلنت السلطات البلجيكية، الخميس، أن مجموعة من 20 طالب تمريض هنديا قدموا من باريس تأكدت إصابتهم بالنسخة الهندية.

ويرزح النظام الصحي الهندي تحت وطأة موجة جديدة من الإصابات، أُرجعت جزئيا إلى "طفرة مزدوجة" نجمت عنها نسخة جديدة متحورة للفيروس.

وتعيش دول العالم حالة تأهّب جرّاء النسخة المتحورة، إذ علّقت العديد منها الرحلات الجوية من الهند.

ويناقش السويسريون في الأثناء إضافة الهند إلى "القائمة الحمراء" للدول عالية المخاطر، وفق ما أفادت السلطات الصحية السبت.