أسرى محررون يدلون بشهادتهم عن ما واجهه "الشحاتيت" بسجون الاحتلال

صورة "أرشيفية"
صورة "أرشيفية"

غزة-الرسالة نت

أدلى أسرى محررون من سجون الاحتلال بشهاداتهم عن ما واجهه الأسير المحرر منصور الشحاتيت من مدينة الخليل الذي أنهى مدة محكوميته البالغة (17 عاماً) وأفرج عنه الاحتلال قبل يومين.

وتعرض الشحاتيت خلال فترة اعتقاله للتعذيب الشديد والعزل الانفرادي لفترات طويلة، مما أدى إلى إصابته بحالة من فقدان الذاكرة منعته من التعرف على والدته وعلى جزء كبير من أهله وإخوانه، في مشهد أبكي جميع من كان في استقباله.

الأسير المحرر هشام الشرباتي، يروي شهادة مع الأسير منصور الشحاتيت في سجن النقب، قائلًا:" الأسير البطل منصور، عشت معه في سجن النقب في نفس القسم "4" (وهو يتبع لأقسام حماس)، كان يعاني من مشكلة نفسية ليست سهلة، والاحتلال فاقم حالته المرضية بفعل الأبر المدمرة التي كانت تعطى له في عيادات المستشفيات".

وأضاف :" كان فعل الأبر فيه يهد الجبال، مما جعله يمر بحالة نفسية غير مستقرة ومستعصية تنتج عنها سلوكات قد لا يستطيع كل السجناء التعايش معها، ومع ذلك احتوته حماس ورفضت عزله، وعملت على إخراجه من العزل ليعيش في أقسامها بالرغم من صعوبة التعايش مع حالته المرضية النفسية، وصبرت عليه لأنه واجبها".

وتابع الشرباتي :" شباب حماس صبروا على حالة منصور النفسية، وكانوا يدللونه في تعاملهم، ولم أسمع يوما أن أحد الأسرى وجه له كلمة مؤذية، لادراكهم حالته الصحية الصعبة".

وقال :" مع العلم أن غيره من باقي الفصائل بأقل من حالته الصحية النفسية كانت الفصائل تطلب عزلها لصعوبة التعايش معها من باقي السجناء".

1.jpg
 

بدوره، قال الأسير المحرر أكرم سلامة:"مارست مصلحة السجون على الأسير منصور الشحاتيت الكثير من التجارب عندما أتى إلى قسم مقان في مستشفى الرملة بعد أن وضعته في العزل لفترة طويلة وكان لا يهدأ إلا بالإبر والفاليوم".

وتابع :"مصلحة السجون هي المسؤولة عن ما وصل له منصور الشحاتيت والملف الطبي الموجود في قسم مقان يشهد على ما أقول".

2.jpg
 

أما الأسير المحرر علاء الريماوي، فقال :"إن قناة العربية قامت بالكذب والخصوم استغلوا الكذب.. أنا من الناس الذين التقوا الأسير الشحاتيت كان في وضع صعب للغاية وبذل الأسرى كل طاقتهم معه، سهروا عليه الليل والنهار، وقاموا بعشرات المواقف لعلاجه لكن الأسير ما الذي يستطيعه أو يستطيع فعله"؟

وأضاف :" من المعيب أن يقوم البعض باللعب في هموم الأسرى ولم يقم أحد هؤلاء بموقف لإخراج 35 أسيرا يموتون، خرج منهم5 شهداء في عام.

3d0b8edb-e495-4e12-9ff8-d301f673b815.jpg
 

من جهتها، نفت الهيئة القيادية العليا لأسرى حركة "حماس" في سجون الاحتلال، اليوم الجمعة، ما ورد في تقرير نشرته قناة العربية حول الأسير المحرر منصور الشحاتيت الذي أفرج عنه أمس الخميس.

 وقالت الهيئة في بيان لها: تفاجأنا من قيام قناة العربية وعدد من المواقع المشبوهة بتناقل خبر مفاده أن الأسير “منصور الشحاتيت” الذي تحرر يوم الخميس الماضي من سجون الاحتلال بعد قضائه 17 عامًا يعاني من ظروف صحية ونفسية نتيجة تعرضه للضرب من أسرى حماس في سجون الاحتلال.