"أبو مرزوق": حريصون على الاستفادة الكاملة من الموارد الطبيعية على أرض الوطن

صورة "أرشيفية"
صورة "أرشيفية"

غزة - الرسالة نت

قال القيادي في حركة "حماس" موسى أبو مرزوق "أننا حريصون على الاستفادة الكاملة من الموارد الطبيعية على أرض الوطن وتسخيرها في مصلحة شعبنا وحل مشكلة الطاقة وخاصة لمحطة الكهرباء في قطاع غزة".

وأضاف أبو مرزوق في تصريحات صحفية، الثلاثاء "نعلم جيدًا المعوقات التي تقف أمام هكذا اتفاقيات لوقوعنا تحت احتلال غاصب، إضافة لحاجتنا لشركة أجنبية متخصصة لاستخراج الغاز، ووجود طرف عربي شقيق في الاتفاق بدلًا من أجنبي شيء جيد للقطاع لانعكاس الفائدة على الجانبين لتعزيز العلاقات بين الجانبين، فمصر القوية هي مصلحة فلسطينية".

وتابع "نحن في الحركة نقدر علاقتنا مع مصر ولدينا الرغبة في زيادة حجم التعاون مع الجارة الشقيقة وتلك مسألة متعلقة بالقيادة في مصر".

وأوضح أبو مرزوق هناك العديد من القضايا الثنائية فيما بيننا والتي تشهد توافقًا متناميًا، كما أننا نفضل وجود طرف عربي شقيق على من سواه من الدول، لتنعكس الفائدة علينا وعليهم، فمصر القوية هي مصلحة فلسطينية.

وأكد أن "دعوات الفصائل الفلسطينية عن الإعلان والإفصاح عن تفاصيل الاتفاقية والشفافية العالية مع الشعب مطلب طبيعي ومعمول فيه بكل دول العالم، لاسيما أننا عايشنا تجارب سيئة سابقًا والتي أوضحتها تقارير للجنة محاربة الفساد نفسها".

وقال "نحن كحركة انتخبها الشعب الفلسطيني لديها مسؤوليات مباشرة لخدمة هذا الشعب، ونرى أن من حقه أن يعرف ما جرى وبالتفصيل، ونرفض أن يتحكم بمقدراته مجموعة لا تتحلى بالحد الأدنى من الشفافية، ويجب أن تكون مصلحته حاضرة في الاتفاق وألا تكون هنالك بنود جائرة".