"حماس": رحيل أنيس النقاش خسارة كبيرة للقضية الفلسطينية

صورة "أرشيفية"
صورة "أرشيفية"

غزة - الرسالة نت

قالت حركة المقاومة الإسلامية "حماس"، "إن رحيل المناضل الكبير أنيس النقاش خسارة كبيرة للقضية الفلسطينية التي ظل مدافعا عنها وعن حقوق الشعب الفلسطيني وثوابته، ومقاوما صلبا ضد الاحتلال الإسرائيلي ومشاريعه حتى آخر أيام حياته|.

وتقدمت حركة "حماس"، في بيان لها، من الشعب اللبناني الشقيق، ومن عائلة الفقيد، ومن قوى المقاومة، ومن أبناء الأمة العربية والإسلامية جمعاء، بأصدق مشاعر التعزية والمواساة بوفاة المناضل المفكر والباحث اللبناني العربي الكبير الأستاذ أنيس النقاش، رئيس شبكة أمان للدراسات الإستراتيجية، الذي وافته المنية صباح الاثنين 2020/2/22م إثر إصابته بفيروس كورونا.

وأضافت حماس أن |الأمة العربية فقدت أحد فرسان الحقيقة والكلمة الصادقة والمواقف الصلبة دفاعا عن قضايا الأمة، ومواجهة كل المشاريع الصهيوأمريكية في المنطقة.

وسألت الله عز وجل أن يتقبله، وأن يتغمّده بواسع رحمته ومغفرته، وأن يحسن عزاء عائلته وأبنائه وأهله وذويه ومحبّيه، وأن يرزقهم الصبر والسلوان.

ونعت عدة فصائل فلسطينية، الإثنين، المناضل العربي أنيس نقاش الذي كان مؤيداً للمقاومة الفلسطينية ومدافعاً عنها.