الطرود الملغومة تعطل سفر حجاج أمريكا

وكالات – الرسالة نت

أدّت الإجراءات الأمنية التي تتخذها السلطات في الولايات المتحدة عقب الكشف عن "الطرود الملغومة" إلى تعطُّل سفر مسلمين أمريكيين لأداء فريضة الحج.

 

وقال 17 مسلمًا يعيشون في شمال ولاية فيرجينيا: إنّه لم تصل إليهم جوازات السفر، التي كان يفترض أن تُسَلّم يوم الثلاثاء الماضي على الرغم من قيام شركة سفر داخل كاليفورنيا بحجز التذاكر لهم وحصولها على تأشيرات لجوازات سفرهم.

 

وأوضحوا أنهم كانوا يعدون أنفسهم منذ أشهر لأداء مناسك الحج حيث ادخر هؤلاء آلاف الدولارات من أجل الذهاب إلى المملكة العربية السعودية، وحضروا دروسًا تعليمية حول شعائر الحج. حسبما ذكرت صحيفة "الشرق الأوسط".

 

ويقول جمال غوماس، وهو الإمام بمسجد دار النور في ماناساس وأحد المجموعة المسافرة: جاء موظف يتبع شركة (يو بي إس)، ولَمّا سألته عن طردي، قال: إنه لا يوجد طرد لي".

 

وأشار إلى أنه احتاج إلى 3 أيام كي يتتبع ما حدث مع الطرد، وفي البداية قالت الشركة: إن الطرد فُقد.

 

ولكن يوم الجمعة وقبل ساعات من موعد رحيل المجموعة من مطار دالاس الدولي، علمت المجموعة أنّ الطرد صادرته هيئة الجمارك وحماية الحدود الأمريكية.

 

وبعد مكالمات هاتفية ثائرة، أفرجت الهيئة عن الجوازات لتصل يوم السبت، ولكن كان جميع المسافرين إلا واحدًا تركتهم الطائرات التي كان يفترض أن يسافروا عليها.

 

وحاول المسلمون الباقون العثور على رحلات جوية في يوم العطلة الأسبوعية ولكن لم تكلل محاولاتهم بالنجاح، إلا أنّ هيئة الجمارك أعلمتهم أنها ستشتري لهم تذاكر بديلة، بعد موافقة الخطوط الجوية السعودية على عودة الرحلات الجوية الأصلية.

 

في المقابل قالت لينيت ميإنتير، المتحدثة باسم شركة "يو بي إس": لقد أخبرنا العميل بالفعل بأن هذا الطرد على وجه التحديد صادرته الحكومة". ورفضت أن تحدّد الطرف.

 

ومن جانبه انتقد رفيع الدين أحمد، نائب رئيس المسجد ومن رابطة مسلمي فيرجينيا ومقرّها ماناساس الإجراءات التي تتخذها "يو بي إس" ضد المسافرين المسلمين.

 

وقال: "لو كان الطرد يحمل اسم (جون سميث) ما كان له أن يصادر؟ مضيفًا "أعتقد أن أمن (يو بي إس) ربما يستهدف هذه الطرود وربما يسلمها" لهيئة الجمارك.