"نيوزويك" تزعم: حزب الله يَستَعدّ لخوض حرب مع "إسرائيل"

وكالات_ الرسالة نت

أفادت وسائل إعلام أميركية، بأنّ إسرائيل تواجه 4 تهديدات وجودية متزامنة في العام الجديد 2021.

وذكرت مجلة "نيوزويك" الأميركية، أنه "رغم مرور منطقة الشرق الأوسط بعام آخر دون أن تشهد اندلاع صراع عسكري كبير"، فإنّ "حالة التوتر ما تزال مستمرة، والكثير منها يحيط بإسرائيل، حيث تواجه 4 صراعات وجودية ومتزامنة".

وأكدت المجلة، أنّ "الصراعات الوجودية التي ستواجهها إسرائيل في العام 2021، هي سوريا وغزة ولبنان ومصر، حيث رأت أن الحدود مع سوريا أحد أهم أسباب الصراع الوجودي لبلادها، خاصة وأن تل أبيب ترى في وجود إيران والقوات المتحالفة معها مثل "حزب الله" اللبناني تهديدا للأمن القومي".

 

وأشارت المجلة الأميركية إلى أن الجيش الإسرائيلي يشن غارات جوية بشكل شبه منتظم على سوريا، بدعوى استهداف القوات الموالية لإيران، وكذلك في بعض الأحيان القوات الحكومية السورية، في وقت ترى أن الحدود المشتركة مع لبنان هي تحد آخر، في العام 2021.

وأوضحت، أنّ "حزب الله يستعد لخوض حرب جديدة مع إسرائيل، خاصة وأنّ لدى الحزب كمية كبيرة من الصواريخ الدقيقة، وأن إسرائيل ترى في هذا الأمر خطراً وجودياً وحقيقياً عليها".

أما عن الخطرين الآخرين، فترى المجلة أن قطاع غزة كان وما يزال جبهة خطر وجودي حقيقي على الأمن القومي الإسرائيلي، رغم وجود أسباب تحول دون ذلك، مثل الخلافات الجارية بين حركة حماس والجهاد الإسلامي في القطاع، وجائحة كورونا، والأزمات الاقتصادية والاجتماعية التي تمر بها غزة.

وعلى الرغم من السلام بين مصر وإسرائيل، فإنّ "الأخيرة ترى أن الحدود مع شبه جزيرة سيناء مشكلة حقيقية تؤرق الإسرائيليين".