ترامب باق لـ9 أيام.. الجمهوريون يعرقلون مسعى الديمقراطيين لتفعيل التعديل الـ25 من الدستور

ارشيفية
ارشيفية

الرسالة نت-وكالات

أجهض الجمهوريون اليوم الاثنين مسعى ديمقراطيا يرمي إلى عزل الرئيس دونالد ترامب قبل انتهاء ولايته في الـ20 من يناير/كانون الثاني الحالي.

وقد عرقل الجمهوريون بمجلس النواب الأميركي طرح تشريع يحثّ نائب الرئيس مايك بنس على البدء بعملية تفعيل التعديل الـ25 من الدستور الأميركي لعزل الرئيس دونالد ترامب.

وسعى الديمقراطيون في المجلس إلى الموافقة على طرح التشريع على الفور للمناقشة، لكن الجمهوريين عرقلوا الخطوة، وبرر الديمقراطيون هذا المسعى بكون الرئيس "حضّ على العنف" في حادثة اقتحام الكونغرس التي خلفت قتلى.

ويشير التشريع إلى أن ترامب ألقى خطابا وسط تجمع قبل وقت قليل من هجوم أنصاره على الكونغرس، وأنه أدلى بتصريحات شجعت وأدت إلى أعمال فوضوية في الكابيتول.

رسالة إلى المشرعين

وفي رسالة إلى المشرعين قالت رئيسة المجلس الديمقراطية نانسي بيلوسي إن ترامب "يمثل تهديدا وشيكا على الديمقراطية والدستور الأميركي"، وأوضحت في وقت سابق أنه إذا لم يتم التصويت بالإجماع على القرار فسيطرح للتصويت مجددا صباح يوم غد الثلاثاء، لمطالبة نائب الرئيس بالرد عليه في غضون 24 ساعة.

في المقابل، أفاد تقرير صحفي بأن ترامب يرفض أي مسؤولية عن اقتحام أنصاره مبنى الكونغرس، وينوي استئناف بعض المهام الرسمية.

ونقلت قناة "سي بي إس نيوز" (CBS News) عن مصادر في الإدارة الأميركية قولها إن ترامب لا ينوي الاستقالة، ولا يشعر بأي ضغط يحمله على ذلك، مضيفة أن الرئيس سيقوم ببعض المهام، ومنها زيارة الحدود بين الولايات المتحدة والمكسيك.

وذكرت القناة أن مسؤولي البيت الأبيض يدركون أن خصوم الولايات المتحدة في الخارج يستغلون العنف الذي تشهده البلاد في دعايتهم، وأن فريق الأمن القومي يراقب التهديدات المحتملة.

المصدر : الجزيرة + وكالات