بريطانيا والاتحاد الأوروبي يتوصلان لاتفاق تجاري لمرحلة ما بعد البريكست

جونسون
جونسون

لندن-الرسالة نت

تم التوصل مساء الخميس لاتفاق تجاري بين بريطانيا والاتحاد الأوروبي بشأن مرحلة ما بعد البريكست، واعتبرت الحكومة البريطانية أن الاتفاق يحقق كل وعودها لشعبها، كما اعتبر الجانب الأوروبي أن الاتفاق عادل ومتوازن.

ومن لندن، قال رئيس الوزراء البريطاني بوريس جونسون في مؤتمر صحفي "استعدنا السيطرة على مصيرنا وقوانينا وسيادتنا من خلال الاتفاق مع الاتحاد الأوروبي.. سنستعيد كامل سيطرتنا على مياهنا من خلال الاتفاق".

وأضاف أن بلاده ستكون قادرة على تحفيز الوظائف ودعم المزارعين وإنتاج الأغذية، وتابع القول "لأول مرة سنكون دولة مستقلة".

واعتبر جونسون أن "الاتفاق جيد لأوروبا كاملة ولأصدقائنا وشركائنا"، مضيفا "أقول للأوروبيين سنبقى أصدقاءكم وداعمين لكم".

وقال أيضا إن بلاده تريد أن تكون قوة تتعاون مع الطرف الآخر في المجالات كافة.

وأوضح رئيس الوزراء البريطاني أنه منذ الأول من يناير/كانون الثاني المقبل سيكون هناك نظام جديد للتعريفات الجمركية.

ووعد جونسون بأن يأتي العام الجديد باستقرار جديد وبإلحاق الهزيمة بجائحة كورونا وإعادة بناء الاقتصاد، معتبرا أن الاتفاق مع الاتحاد الأوروبي يعني الاستقرار للشرطة وقطاع الطيران وللشركات.

تحقيق الوعود
وقبل هذا المؤتمر بقليل، قال متحدث باسم جونسون "تم تحقيق كل الوعود للشعب البريطاني من خلال اتفاق التجارة مع الاتحاد الأوروبي".

كما قال مصدر في رئاسة الوزراء البريطانية لوكالة رويترز "أُبرم الاتفاق… استعدنا السيطرة على أموالنا وحدودنا وقوانينا وتجارتنا ومياه الصيد".

وأضاف المصدر أن الاتفاق نبأ رائع للأسر والشركات في أنحاء بلاده، وتابع "وقعنا أول اتفاق تجارة حرة يُبرم مع الاتحاد الأوروبي دون أي رسوم أو حصص".

واعتبر المصدر أن هذا "الاتفاق العظيم" أنجز في زمن قياسي وفي ظل ظروف صعبة للغاية، وأنه اتفاق يحمي تكامل سوق بلاده الداخلية وموقع أيرلندا الشمالية فيها.

وذكر المصدر أن الاتفاق يغطي تجارة بلغت قيمتها 668 مليار جنيه إسترليني (909 مليارات دولار) في 2019.

وبدورها، أفادت وزيرة التجارة الدولية البريطانية ليز تروس بأن الاتفاق سيؤدي إلى "علاقة تجارية قوية" مع الاتحاد الأوروبي وشركاء آخرين حول العالم.

وفور الإعلان عن التوصل للاتفاق، قالت رئيسة وزراء أسكتلندا "حان الوقت لتصبح أسكتلندا دولة أوروبية مستقلة".

الجانب الأوروبي
من جهتها، قالت رئيسة المفوضية الأوروبية أورسولا فون دير لاين إنه تم التوصل لاتفاق عادل ومتوازن مع بريطانيا، معتبرة أن المفاوضات كانت طويلة وعسيرة.

وأضافت فون دير لاين "حان الوقت لطي صفحة البريكست والنظر إلى المستقبل".

وأكدت رئيسة المفوضية الأوروبية أن التعاون مع بريطانيا سيواصل من أجل مصالح الطرفين على المستويات كافة.

وبدوره، قال رئيس المجلس الأوروبي شارل ميشال "سنراجع الاتفاق مع البرلمان الأوروبي قبل الموافقة عليه".

أما كبير المفاوضين الأوروبيين ميشال بارنييه فقال إن الشراكة مع بريطانيا ستبنى على قواعد اقتصادية جديدة، معتبرا أنه حان الوقت لبناء هذه الشراكة.

وفي الأثناء، حافظ الجنيه الإسترليني على مكاسبه اليوم ليظل قرب أعلى مستوياته في عامين ونصف، بعد الإعلان عن الاتفاق.

وارتفع الإسترليني بنسبة 0.8% بعد تأكيد الاتفاق، ليصل إلى 1.361 دولار، أي أقل قليلا من مستويات الذروة المسجلة في مايو/أيار 2018.

المصدر : الجزيرة + وكالات