دعت الشعب السوداني إلى محاربته

حماس تدين تطبيع حكومة السودان مع الاحتلال

صورة "أرشيفية"
صورة "أرشيفية"

غزة- الرسالة نت

عبرت حركة المقاومة الإسلامية "حماس" عن إدانتها وغضبها واشمئزازها من تطبيع حكومة السودان المشين والمهين الذي لا يليق بالسودان شعباً وتاريخاً ومكانةً ودوراً كدولة عمق داعمة لفلسطين وقضيتها ومقاومتها.

وقالت حماس في بيان صحفي، مساء الجمعة، إن "شعبنا البطل ومعه كل شعوب الأمتين العربية والإسلامية وأحرار العالم تلقى خبر موافقة حكومة السودان على تطبيع العلاقات مع العدو الصهيوني ببالغ الصدمة والإدانة والاستنكار".

ودعت شعب السودان البطل إلى رفض هذا الاتفاق العار والذي لن يجلب للسودان استقرارًا ولا انفراجًا كما يدعون، بل سيأخذ السودان نحو المزيد من التشتت والتضييق والضياع، وسيؤدي إلى المزيد من هيمنة الاحتلال الصهيوني على مقدرات شعوبنا وأمتنا، ويمثل اختراقًا وضربًا لمصالح الأمة وتمزيق صفوفها، وفي المقدمة منها تمزيق السودان نفسه.

كما دعت حركة حماس شعب السودان العريق إلى محاربة كل أشكال التطبيع وعدم القبول بأي علاقة مع هذا العدو المجرم مهما كان شكلها.

وأكدت يقينها وثقتها بشعوب أمتنا أنها لن تنجر لهذا المستنقع كما فعلت بعض الأنظمة والحكومات، وستبقى شعوب أمتنا نابضة بحب فلسطين والقدس والمسجد الأقصى المبارك والإخلاص للقضية الفلسطينية حتى تطهير فلسطين من رجس الغزاة الصهاينة الغاصبين.

ووجهت التحية لشعب السودان المجاهد الذي قدم لفلسطين الدماء والتضحيات العظيمة بلا انقطاع.