# استهتارك_سيقتل_احبابك

صحيفة: اسلام آباد قد تطبع علاقاتها مع (إسرائيل)

صحيفة: اسلام آباد قد تطبع علاقاتها مع" إسرائيل"
صحيفة: اسلام آباد قد تطبع علاقاتها مع" إسرائيل"

القدس - الرسالة نت

كشفت صحيفة يسرائيل هيوم أن الاتفاق بين (إسرائيل) والامارات العربية والمتحدة ومملكة البحرين أحدث "هزة أرضية" في الدول العربية والإسلامية.

وأوضحت أن الاحتجاجات ضد التطبيع في بلد مثل باكستان واحتجاجات جماعة الحوثي في اليمن أبرزت الصدى الذي أحدثته جرأة أبوظبي والمنامة.

وقال نور داهاري الباحث البريطاني الباكستاني المستقل الذي يرأس المعهد الإسلامي لمكافحة الإرهاب (ITCT) للصحيفة الإسرائيلية "هناك العديد من الدول التي تقف في الطابور وتنتظر الانضمام للاتفاقيات، منها عُمان والسودان والمغرب والسعودية".

ولا يستبعد داهاري احتمال أن تكون دول أخرى هي التالية في خط التطبيع. موضحا "يجب ألا ننسى أنه على الرغم من التوترات بين قطر ودول الخليج الأخرى، فإن (إسرائيل) لا تزال على علاقة طيبة مع الدوحة، لذلك قد تنضم قطر إلى اتفاق مع (إسرائيل) عاجلا أم آجلا".

بل إنه يثير الدهشة في إشارة إلى وطنه باكستان، قائلا: "لم يغلقوا الباب بالكامل بشأن هذه القضية، لكن لديهم مصالح قومية لا تسمح لهم ببدء علاقة مفتوحة مع الدولة اليهودية"، وأردف "يتبادل البلدان الاستخبارات والمعرفة العسكرية منذ عقود. لم تنظر باكستان إلى الدولة اليهودية على أنها عدو، ومن المحتمل أن يتم التوصل إلى اتفاق معها في المستقبل".

وفيما يتعلق بأصدقاء (إسرائيل) الجدد، الإمارات العربية المتحدة ومملكة البحرين، أوضح الباحث الباكستاني أن "إيران قد تستغل التنظيمات الموالية لإيران في البحرين لإلحاق الأذى بأهداف إسرائيلية في البلاد"، لكنه يرى في الاتفاقات المبرمة مع البلدين نافذة دخول (إسرائيل) إلى مجلس التعاون الخليجي.

واختتم قائلا "البحرين لها تأثير كبير على صنع القرار في المجلس. ويمكن لاتفاقيات السلام مع المنامة وأبوظبي أن تساعد (إسرائيل) على بناء علاقات قوية مع بقية دول مجلس التعاون الخليجي. إنها أيضا فرصة ذهبية لـ(إسرائيل) لتصبح عضوا في المجلس في المستقبل القريب".

# استهتارك_سيقتل_احبابك