27 مليون إصابة بكورونا.. وبؤر جديدة للمرض حول العالم

27 مليون إصابة بكورونا.. وبؤر جديدة للمرض حول العالم
27 مليون إصابة بكورونا.. وبؤر جديدة للمرض حول العالم

وكالات - الرسالة نت

وصلت حالات الإصابة بفيروس كورونا المستجد كوفيد-19 حول العالم إلى 27 مليونا و75 ألفا، فيما بلغت الوفيات 883 ألفا و800 حالة.

وتعافي من الفيروس 19 مليونا و174 ألفا حول العالم، مع بدء موجة جديدة وتحول عدد من البلدان إلى بؤر للمرض مثل الهند، والبرازيل، والمكسيك.

وسجلت الهند أكثر من 90 ألف إصابة جديدة بفيروس كورونا الأحد، في أكبر زيادة يومية على مستوى العالم، وذلك وفقا لبيانات وزارة الصحة الاتحادية.

وأظهرت بيانات وزارة الصحة والرعاية الأسرية تسجيل 90,632 إصابة جديدة خلال الساعات الأربع والعشرين الماضية حتى اليوم الأحد فيما ارتفع عدد الوفيات بواقع 1,065 إلى 70,626 .

ومن المتوقع أن تتجاوز الهند البرازيل الاثنين كثاني أكبر دولة من حيث عدد الإصابات بعد الولايات المتحدة التي سجلت 6.4 مليون إصابة ونحو 193 ألف وفاة.وقال خبراء طبيون إن البلاد تشهد موجة ثانية من الجائحة في بعض مناطقها، وإن عدد الحالات ارتفع بسبب زيادة الاختبارات وتخفيف القيود على الحركة العامة.

من جهة أخرى، قالت وزراه الصحة البرازيلية السبت إنها سجلت 30,168 حالة إصابة جديدة و682 وفاة بفيروس كورونا خلال 24 ساعة.

ووصل العدد الإجمالي في البرازيل وفقا لبيانات الوزارة إلى 4.1 مليون إصابة و126,203 وفاة.

وفي المكسيك، ذكرت وزارة الصحة السبت أنها سجلت 6319 حالة إصابة جديدة مؤكدة بفيروس كورونا و475 وفاة ليصل العدد الإجمالي في البلاد إلى 629,409 إصابات و67,326 وفاة.وقالت الوزارة إن العدد الفعلي للإصابات أعلى بكثير على الأرجح من الأرقام المعلنة.

وأظهرت بيانات فريق العمل المكلف بمكافحة مرض كوفيد-19 في إندونيسيا تسجيل 3444 حالة إصابة جديدة بفيروس كورونا اليوم الأحد ليصل الإجمالي إلى 194109.وسجلت إندونيسيا أيضا 85 حالة وفاة جديدة اليوم الأحد ليبلغ الإجمالي 8025، وهو أعلى عدد وفيات بكورونا في جنوب شرق آسيا.

تظاهرات ضد الإجراءات
وتظاهر ألف شخص السبت في وسط روما احتجاجا على الزام الأطفال في سن المدرسة بوضع الكمامة وكذلك بالتلقيح ضد فيروس كورونا المستجد، كما أفاد مراسل فرانس برس.
ورفع المتظاهرون الذين لم يكن معظمهم يضع كمامة، لافتات كتب عليها "لا للتلقيح الإلزامي ونعم لحرية الخيارات" و"لا كمامات في المدارس ولا للتباعد الاجتماعي" و"الحرية الفردية مقدسة" و"عاشت الحرية".
وحمل أحدهم صورة للبابا فرنسيس مع عبارة "الشيطان" ورقم "666" الذي يرمز إلى إبليس.

وضم الحشد ناشطين معارضين للقاح. وتخوفت الشرطة في الأيام الأخيرة من مشاركة كبيرة من المجموعات الفاشية القريبة من هذا التحرك المناهض للحكومة والكمامات، الأمر الذي كان أدى إلى وقوع صدامات.

وفي أستراليا، أعلنت الشرطة أنها أوقفت السبت في ملبورن، ثاني مدن البلاد، عشرات المتظاهرين ضد القيود المفروضة لاحتواء كوفيد-19 في عدة مدن في البلاد.وتمت الدعوة للتجمع غير القانوني عبر وسائل التواصل الاجتماعي من جانب جماعات تؤمن بنظريات المؤامرة المتعلقة بفيروس كورونا المستجد، وتدعو إلى إنهاء إجراءات الاحتواء.

لقاح رخيص

إن سعر اللقاح المستقبلي الذي تطوره مختبرات "سانوفي" و "جي. إس. كيه" ضد كوفيد-19 "لم يتم تحديده بعد" ولكنه سيكون "أقل من عشرة يورو" للجرعة، بحسب رئيس مجموعة سانوفي في فرنسا أوليفيه بوغيلوت.وأعلنت الشركة البريطانية السويدية المنافسة أسترازينيكا سعر 2.50 يورو لكل جرعة من لقاحها.

في سياق متصل، قال علماء إن الفحص المختبري الرئيسي المستخدم لتشخيص فيروس كورونا حساس للغاية إلى درجة أنه قادر على التقاط أجزاء من فيروس ميت من عدوى قديمة، بحسب هيئة الإذاعة البريطانية "بي بي سي".

وقال الباحثون إن من شأن ذلك أن يؤدي إلى مبالغة في تقدير الحجم الحالي للوباء.
ونقلت الهيئة عن أحد واضعي الدراسة، البروفيسور كارل هينغان، قوله إنه بدلا من إعطاء نتيجة "نعم/ لا" بناء على ما إذا تم اكتشاف أي فيروس في العينة، فيجب أن يكون لفحوص كشف الإصابة نقطة فاصلة حتى لا تؤدي الكميات الصغيرة جدا من الفيروس إلى نتيجة إيجابية.