نداء استغاثة لإنقاذ حياة "مشعل" من السجون الأمريكية

توضيحية
توضيحية

واشنطن-الرسالة نت

أصدرت عائلة ومحبي السجين مفيد عبد الرحيم مشعل فلسطيني الجنسية، بيانًا طالبوا فيه بإنقاذ حياته بعد اصابته بفيروس كورونا، وتعرضه لتعامل وحشي ولا إنساني داخل السجن.

وذكر البيان الذي وصل الرسالة نت، الأحد، أن حالة "مشعل" الصحية ساءت بعد ارتفاع درجة حرارته وضغط الدم لديه، ما يعرض حياته لخطر الموت.

نص البيان

 

يتعرض السجين الأمريكي الجنسية الفلسطيني المولد (7/ 1959) مفيد عبد الرحيم إسماعيل عبد القادر مشعل، والمحكوم عليه بالسجن لمدة (20) سنة منذ نهاية 2008م، ضمن مجموعة مؤسسة الأرض المقدسة في دالاس، والمتهمين فيها بتقديم مساعدات مالية لحركة المقاومة الإسلامية حماس في فلسطين المحتلة(والذي يتنافى بالكامل مع حقيقة الواقع)؛ يتعرّض حالياً في سجنه Seagoville بولاية تكساس، لتعامل وحشي لا إنساني، بعدما أُصيب هو وآخرون من زملائه المسجونين بفيروس كورونا (كوفيد-19)، منذ سبعة أيام فقط عن طريق عدوى مباشرة من بعض السجّانين.

وقبل 12 ساعة أي منتصف الليل بتوقيت جرينتش (ليلة الجمعة/السبت 10-11/ 07/ 2020)؛ ساءت الحالة الصحية للسجين/ مفيد حيث ارتفعت درجة حرارته، وارتفع ضغط الدم لديه (165/95)، ونزلت نسبة الأوكسجين لأقل من (94)، وهو ما يُعرّض حياته للخطر والموت لا قدّر الله!

وقد بلغ عدد المصابين بكوفيد-19 حتى يوم أمس الجمعة (10/ 07/ 2020) في نفس السجن لنحو (668) سجيناً؛ لا يتلقون أي نوع من العلاج أو الحجر الطبي أو الرقابة الطبية!

وكل ما قامت به إدارة السجن؛ وضع جميع السجناء المصابين في جناح واحد، وتركهم لقدرهم المحتوم!

إنّنا إخوان وأخوات وزوجة وبنات وأحفاد وأصدقاء ومحبي السجين المظلوم/مفيد عبد الرحيم مشعل؛ *نُناشد السلطات الحكومية الفيدرالية والاتحادية الأمريكية، والمنظمات الحقوقية الأمريكية والدولية*؛ باتخاذ القرارات والإجراءات الآتية:

أولاً: تقديم الحجر الطبي العاجل لمفيد، وتقديم العلاج الطبي اللازم له بحسب المعايير والإجراءات الطبية المعتمدة للمصابين بكوفيد-19!

ثانياً: إسقاط الأحكام الظالمة الصادرة بحق مفيد وزملائه، والتي مضى على تنفيذها أكثر من (12) عاماً، وإطلاق سراحهم فوراً!

ثالثاً: تعويضهم معنوياً ومادياً عن فترة التوقيف والمحاكمة والسجن، وتبييض صفحتهم المدنية، وتمكينهم من العودة لممارسة حياتهم الطبيعية، وأعمالهم المهنية والتجارية!

كما نناشدكم أن تطلبوا من الحكومة الفيدرالية الأمريكية الإفراج الفوري عن مفيد عبد القادر ، لأننا كعائلة نعتقد أنه اتهم زورا وقضى 12 عاما من حياته في السجن على أساس سرد زائف.

 

*عائلة ومحبو السجين المظلوم/ مفيد عبد الرحيم مشعل.*