# استهتارك_سيقتل_احبابك

صورة تلخص أسوأ مواسم بيل مع الملكي

بيل
بيل

الرسالة نت - وكالات

يعاني الويلزي غاريث بيل لاعب ريال مدريد الإسباني, الأمرين خلال الوقت الراهن مع النادي "الملكي"، بعد استمرار استبعاده من لقاءات الفريق.

بيل غاب عن مواجهة ريال مدريد ضد ألافيس، والتي حسمها "الملكي" (2-0)، ليبقى على أعتاب التتويج بلقب الدوري الإسباني.

وظهر اللاعب الذي أجلسه المدير الفني الفرنسي زين الدين زيدان بديلا، وهو يمدد ساقيه على مقاعد المدرجات ويغمض عينيه دون النظر لأحداث المباراة، ليبدو غير مكترث على الإطلاق بما يجري داخل "المستطيل الأخضر".

ونشرت صحيفة "موندو ديبورتيفو" الإسبانية صورة للنفاثة الويلزية بيل، وهو يجلس ممددا قدميه أثناء متابعته للمباراة.

زيدان من جانبه لم يمنح الفرصة لبيل، الذي لم يشارك في أي مباراة في "الليغا" مع الريال، منذ مواجهة ريال مايوركا يوم 24 يونيو الماضي.

وعلى الرغم من إجراء زيدان لـ5 تبديلات، إلا أنه لم يفكر في منح الفرصة للدولي الويلزي، ليقرر الاعتماد على فينيسيوس جونيور وفيديريكو فالفيردي وإيسكو آلاركون وإيدين هازارد وإبراهيم دياز.

ورغم عدم معاناته من أي إصابة، فإن بيل قد جلس بديلا في آخر 4 لقاءات للريال ضد إسبانيول وخيتافي وأتلتيك بلباو وأخيرا ألافيس، ليتبين بشكل واضح خروجه من حسابات زيدان.

بيل جلس بديلا 8 مرات خلال آخر 10 لقاءات للريال في "الليغا"، واكتفى بالظهور في 16 مباراة سجل خلالها هدفين فقط على مدار الموسم الحالي بالدوري الإسباني، وهو الرقم الأسوأ في مسيرته مع فريقه، متفوقا على موسم 2016-2017 حين ظهر في 19 لقاء فقط.

بيل ارتبط بأزمات عديدة مع زيدان على مدار آخر عامين, لكنه في كل مرة كان يبقى في الريال حتى إشعار آخر.

غاريث بيل.png
 

# استهتارك_سيقتل_احبابك