بـ100 مباراة نظيفة.. أخطبوط جديد يعانق مجد الليغا

أوبلاك
أوبلاك

الرسالة نت - وكالات

حافظ السلوفيني يان أوبلاك حارس أتلتيكو مدريد، على نظافة شباكه خلال فوز فريقه على أوساسونا (5-0)، ضمن منافسات الجولة الـ29 من الدوري الإسباني.

أوبلاك كان قد استقبل هدفا في مباراة أتلتيكو الماضية ضد أتلتيك بلباو، والتي انتهت بالتعادل الإيجابي (1-1).

وكانت منافسات "الليغا" قد توقفت منذ مارس الماضي بسبب جائحة فيروس "كورونا"، قبل العودة يوم 11 يونيو الحالي، بإقامة كافة المباريات المتبقية خلف أبواب مغلقة، دون حضور جماهيري.

رقم قياسي

بعد عدم استقباله أي هدف خلال مواجهة أوساسونا، وصل الحارس السلوفيني إلى المباراة الـ100 دون اهتزاز شباكه في الدوري الإسباني.

أوبلاك حقق رقما قياسيا جديدا في "الليغا"، بعدما بات أول حارس أجنبي يصل إلى 100 مباراة بشباك نظيفة.

كما حطّم أيضا الرقم القياسي المسجل للإسباني ميغيل رينا حارس برشلونة الأسبق، بنجاحه في الحفاظ على نظافة شباكه 100 مرة في أقل من 200 مباراة، بواقع 182 لقاء.

وكان رينا يملك الرقم القياسي، بعدما حققه مع الفريق "الكتالوني" خلال 222 مباراة، إلا أن أوبلاك تجاوزه بعدد مباريات أقل.

ويلعب أوبلاك ضمن صفوف فريق العاصمة الإسبانية منذ عام 2014، بعدما انضم إليه من بنفيكا البرتغالي مقابل 16 مليون يورو.

وثبّت أوبلاك أقدامه في تشكيلة "الروخي بلانكوس" منذ وصوله قبل 6 سنوات، ليصبح أحد أفضل حراس "الليغا" وأوروبا بشكل عام.