حبيب: شلّح نقل الجهاد نقلة نوعية وهذه هي وصيته!

صورة "أرشيفية"
صورة "أرشيفية"

غزة - الرسالة نت

قال القيادي في حركة الجهاد الإسلامي خضر حبيب، "إن رحيل القائد الوطني الفلسطيني الكبير رمضان عبد الله شلح الأمين العام السابق للحركة، يشكل فاجعة ومناسبة أليمة".

وأكدّ حبيب في تصريح خاص بـ لـ"الرسالة نت"، مساء السبت، أن القائد رمضان عبد الله كان له دور كبير في ادامة واستمرار حركة الجهاد وفعاليتها وفي عهده جرت نقلات نوعية من العمليات الفدائية.

وذكر أن القائد شلح خدم مشروع الجهاد والمقاومة، "ونقطع عهدنا أمام الله وأمام شعبنا أن نواصل الطريق باذن الله".

وأوضح حبيب أن القائد شلح خضع لعملية قلب مفتوح تعرض خلالها لأكثر من جلطة متتالية مما أدخله في غيبوبة شبه كاملة.

وشدد على أن وصيته التي تجسدت في مسيرة حياته وجهاده، تتمثل في "استمرار الجهاد والمقاومة".

واختير القائد أبو طارق النخالة أمينًا عامًا لحركة الجهاد خلفا للقائد شلح بعد خضوعه لغيبوبة.

وتوفي القائد شلح، مساء السبت، بعد مرض عضال ألم به، وكان قد تقلد موقع الأمين العام الثاني لحركة الجهاد.