بومبيو يدعو العالم لردع إيران بسبب "معاداتها للسامية"

وكالات- الرسالة نت

قالت وزارة الخارجية الأمريكية، إن العالم يواجه اليوم خطرا للسلام يشابه الخطر النازي الذي كان مبنيا على الكراهية،  في إشارة إلى إيران، وذلك تزامنا مع احتفال العالم بانتهاء الحرب العالمية الثانية وهزيمة ألمانيا النازية.


وفي البيان قال الوزير مايك بومبيو، إن الولايات المتحدة وقفت مع حلفائها قبل 75 عاما ليخلصوا العالم من النازيين، داعيا المجتمع الدولي إلى الانظام إليها من جديد لردع "أكبر راع لمعاداة السامية".


وأعلنت الوزارة أن بومبيو سيزور اسرائيل للتعبير عن دعمه للحكومة الاسرائيلية الجديدة، مستأنفا بذلك رحلاته الخارجية التي علقت بسبب وباء كوفيد-19.
 

في وقت سابق، حذر زعيم يهودي من أن كثيرا من الشبان الألمان لم يتعلموا دروس التاريخ مشيرا إلى أن معاداة السامية تترسخ في الأرض المسؤولة عن المحرقة.


جاء تحذير يوسف شوستر رئيس المجلس المركزي لليهود في ألمانيا عشية الذكرى الخامسة والسبعين لنهاية الحرب العالمية الثانية في أوروبا.


وقال شوستر لصحيفة نو أوسنابروكر تسايتونج "الحكومة الألمانية تدرك مسؤوليتها الدائمة عن الحقبة النازية".

عربي21