الشعبية القيادة العامة: التطبيع مع الاحتلال جريمة وطنية وخيانة لدماء الشهداء

صورة "أرشيفية"
صورة "أرشيفية"

غزة - الرسالة نت

استنكرت الجبهة الشعبية لتحرير فلسطين القيادة العامة في قطاع غزة، اللقاء التطبيعي بين ما يسمى ناشطين شباب ونشطاء الاحتلال "الإسرائيلي".

وشددت الشعبية في تصريح صحفي، وصل الـ"الرسالة نت" مساء الخميس، على أن التطبيع جريمة وطنية كبرى وخيانة لدماء الشهداء والجرحى .

وأكدت أن محاولات العدو بإستغلال ضعاف النفوس والمهزومين بالظهور بعلاقات علنية معه محاولات بائسة لن تغير من واقع نبذ وكراهية المحتل ولن تغير عقيدة المقاومة والجهاد لتحرير كل شبر من فلسطين.

وحذرت الشعبية كل من تسول له نفسه بالإنجرار خلف ضعاف النفوس والمطبعين بالملاحقة وتشير إلى أن التطبيع مع العدو خارج عن ثقافة شعبنا وأن المطبعين لا يمثلون إلا أنفسهم المستسلمة لطاغوت الاحتلال وإرهابه.

وثمنت الجبهة الشعبية، دور الأجهزة الأمنية بملاحقة المطبعين وأخذ المقتضى القانوني بحقهم.