طه: حماس تتابع مهامها عن كثب في حماية المخيمات من كورونا

جهاد طه
جهاد طه

غزة-الرسالة نت

قال جهاد طه نائب المسؤول السياسي لحركة حماس في لبنان، إن قيادة الحركة برئاسة رئيس المكتب السياسي للحركة إسماعيل هنية، تتابع عن كثب مسؤولياتها مع مختلف مكونات الشعب الفلسطيني في حماية المخيمات الفلسطينية من وباء كورونا.
وذكر طه في تصريح خاص بـ"الرسالة نت" أن الحركة فتحت جميعها مراكزها الطبية، وتعمل على أكثر من مسار لتأمين الاحتياجات والمعونات لشعبنا، لافتا إلى مبادرة تقدم بها رئيس الحركة بتقديم نصف مليون دولار لابناء شعبنا في المخيمات في محاولة بلسمة جراحه.
وذكر أنه ومع انتشار الوباء، بدأت الحركة بعقد لقاء مركزي مع الفصائل الفلسطينية في لبنان، وبحضور التجمعات الفلسطينية، وشرعت باعداد ما يلزم لنشر الثقافة الطبية المطلوبة لدى أبناء شعبنا بمخيماته كافة عبر عقد الندوات والمحاضرات واعداد المنشورات.
وأشار طه إلى وجو تواصل مستمر مع المستوى الرسمي اللبناني، الذي أعلن التعبئة العامة حتى السادس والعشرين من الشهر الجاري، مشيرا إلى أنّ صعوبة وتعقيدات الوضع الاجتماعي نتيجة توقفت نتيجة اغلاق العمال والمهن الحرة.
وبيّن أنه مع صعوبة الأوضاع اطلقت الحركة عشرات المبادرات الاغاثية على قاعدة التكافل الاجتماعي، وتشكيل فرق شبابية بين أبناء الحركة.
وأكدّ أن الاونروا لم تقدم بدورها لهذه اللحظة، فهي لم تقم بأي شيء تجاه إغاثة أهلنا، وادارتها تتذرع بعدم وجود مخصصات مالية.
ولفت طه إلى أن المبلغ الذي وفرته إدارة الاونروا لا يوفر الحد الأدنى من تأمين الطرود الغذائية، ولن يغطي جميع اللاجئين بمختلف تواجدهم، ما يستدعي اطلاق نداء استغاثة لتأمينه عبر الأمم المتحدة والدول المانحة؛ لتأمين احتياجات الوكالة بصفتها الشاهد الحي الحقيقي على قضية اللاجئين.
وأوضح أن جرى تأمين مراكز حجر صحي، وجرى التواصل مع وزارة الصحة اللبنانية لنقل أي شخص يمكن اصابته داخل المخيمات، الى المستشفيات بواسطة جمعية الشفاء الطبية والهلال الأحمر الفلسطيني.