حذف منشورات لقادة دوليين لترويجهم علاجات لـ"كورونا"

صورة "أرشيفية"
صورة "أرشيفية"

واشنطن- الرسالة نت

قالت وسائل إعلام غربية السبت، إن مواقع التواصل الاجتماعي حذف منشورات لقادة دول، تروج لعلاجات خاصة بفيروس كورونا المستجد "كوفيد-19".

وذكر موقع Conflits الفرنسي، أن تطبيقات فيسبوك وتويتر وانستغرام، حذفت العديد من المنشورات الترويجية لعلاج كورونا، إلى جانب حذفها مشاركات تم نشرها في الحسابات الرئيسي لرئيسي فنزويلا والبرازيل.

وكان موقع التواصل الاجتماعي "فيسوك" قرر مؤخرا، اتخاذ إجراءات تشدد القواعد الخاصة بالإعلانات التي تذكر فيروس كورونا، وتشمل الإجراءات حظر الإعلانات التي تشير إلى علاج أو تدابير وقائية ضد هذا المرض.

وقال المتحدث باسم "فيسبوك" إننا "طبقنا سياسة لحظر الإعلانات التي تشير إلى فيروس كورونا وخلق شعور بالإلحاح، مثل وجود إمدادات محدودة، أو ضمان علاج أو وقاية"، بحسب ما أورده موقع "بيزنس إنسايدر".