حماس تُحمل الاحتلال المسئولية عن حياة القائد البرغوثي

البرغوثي
البرغوثي

غزة-الرسالة نت

استهجنت حركة حماس حملة الاعتقالات التي شنتها قوات الاحتلال في مخيم شعفاط الليلة الماضية، عقب الاشتباك المسلح البطولي مع المستعربين.

ووجهت حماس في بيان لعضو المكتب السياسي حسام بدران، اليوم التحية لأهالي مخيم شعفاط المقاوم، مؤكدة أن إجرام الاحتلال ووحشيته في مهاجمة أهالي المخيم عقب الاشتباك مع قوات المستعربين هو دليل ضعف هذه القوات وخوفها وجبنها.

وحملت الاحتلال المسؤولية الكاملة عن حياة المناضل عمر البرغوثي الذي أعادت قوات الاحتلال اعتقاله الليلة الماضية، مشددة على أن تصاعد حملات الاعتقال في ظل تفشي فايروس كورونا هو دليل على وحشية هذا الاحتلال وإجرامه.

وأوضحت أن محاولة الاحتلال استغلال الظروف الطارئة التي يعيشها الشعب الفلسطيني لفرض وقائع على الأرض ستبوء بالفشل، مضيفا :"فشعبنا كما يثبت جدارته في مقاومة فايروس كورونا بوعيه وعلمه، سينتصر في معركته على فايروس الاحتلال الصهيوني الذي ما زال يصيب هوية الإنسانية جمعاء في مقتل بإبقاء فلسطين تحت أسوأ احتلال عرفته البشرية".