إيران تقيد الإنترنت مجددا خوفا من احتجاجات محتملة

صورة "أرشيفية"
صورة "أرشيفية"

ظهران- الرسالة نت

أعادت السلطات الإيرانية إلى قطع الإنترنت مجددا في عدد من المحافظات، وذلك خوفا من احتجاجات محتملة في البلاد.

وأوردت وسائل إعلام إيرانية، أن السلطات فرضت قيودا تمنع مواطني محافظات عدة من الوصول إلى مواقع أجنبية في الإنترنت بواسطة أجهزتهم المحمولة.

وتثار توقعات بتنظيم احتجاجات جديدة في البلاد، التي تشهد أزمة اقتصادية مستمرة.

ونقلت وكالة أنباء العمال الإيرانية "إيلنا"، الأربعاء، عن مصدر مطلع في وزارة الاتصالات وتكنولوجيا المعلومات الإيرانية تأكيده أن تعطيل خدمة الإنترنت جاء بأمر من السلطات الأمنية.

وبحسب وكالة "رويترز"، فإن الأمر نفذ في محافظات ألبرز وكردستان وزنجان وسط وغرب إيران ومحافظة فارس في جنوبها.

وجاء القرار على خلفية نشر دعوات في مواقع التواصل الاجتماعي إلى تجديد الاحتجاجات الخميس، التي شهدتها البلاد في تشرين الأول/ أكتوبر الماضي بعد قرار الحكومة رفع أسعار الوقود، وإحياء ذكرى المتظاهرين الذين قتلوا في مواجهات مع الأمن.

وفي تشرين الثاني/ نوفمبر الماضي، اتخذت إيران إجراء غير مسبوق إذ قطعت خدمات الإنترنت عن عموم أراضيها لمدة أسبوع تقريبا، للتعامل مع الاضطرابات التي شهدتها مختلف مناطق البلاد.