بعد تهديد ايران .. تأهبٌ أمني داخل اسرائيل وخارجها

القدس المحتلة- الرسالة نت

يعقد المجلس الوزاري الإسرائيلي المصغر "الكابنيت"، اليوم الثلاثاء، اجتماعًا دعا إليه رئيس الوزراء ووزير الجيش بنيامين نتنياهو يوم الثلاثاء الماضي، لبحث تهديدات أمنية محتملة.

ويأتي الاجتماع في ظل توسيع إسرائيل من إجراءاتها الأمنية خشيةً من هجوم إيراني محتمل بإطلاق صواريخ كروز أو طائرات مسيرة.

وتم اتخاذ الإجراء "في ظل ازدياد التهديدات الصادرة من إيران باستهداف مصالح إسرائيلية في البلاد وخارجها".

ووفقًا لمصادر إسرائيلية، فإن الجيش الإسرائيلي رفع خلال الأيام الماضية من حالة التأهب الأمني داخل البلاد وخارجها، وتحديداً في ممثليات إسرائيل في الخارج، وسط إجراء تجارب على أنظمة دفاعية.

وأضافت الهيئة أن قوات الدفاع الجوي اتخذت هي الأخرى الاستعدادات اللازمة "تحسباً لاحتمال تعرض أهداف في البلاد لهجوم بصواريخ كروز وطائرات مسيرة مفخخة، مثل الهجوم على منشأتي النفط السعوديتين".

وكان نتنياهو اتهم أمس، إيران بأنها تخطط لهجوم صاروخي ضد إسرائيل انطلاقًا من لبنان وسوريا والعراق واليمن.

ولم يصدر على الفور رد من إيران على نتنياهو.