# استهتارك_سيقتل_احبابك

فنانون اسرائيليون يرفضون الغناء في المستوطنات

القدس – الرسالة نت

وقع عشرات من الممثلين والفنانين الاسرائيليين عريضة اكدوا فيها رفضهم تقديم عروض في مستوطنة ارييل في الضفة الغربية على ما اعلن احد ممثليهم الاحد على الاذاعة العامة.وقال الممثل يهوشع سوبول ان مستوطنة "اريل تقع على ارض محتلة، ولا ينبغي على اي فنان اسرائيلي ان يقدم عرضا في ارض محتلة سواء في ارييل او اي مستوطنة اخرى لأن هذا يناقض القانون الدولي".

وارييل التي تضم 18 الف نسمة واحدة من اكبر المستوطنات في الضفة الغربية المحتلة منذ 1967. وهي تضم مركزا ثقافيا جرى افتتاحه مؤخرا. واضاف سوبول ان "سكان مستوطنة ارييل لديهم طرقات ممتازة، فما عليهم سوى ان يسلكوا هذه الطرقات ليأتوا الى تل ابيب ويشاهدوا عروضنا".

وبحسب سوبول، فان 53 ممثلا وفنانا وكاتبا اسرائيليا وقعوا عريضة لهذه الغاية بينهم اسماء كبيرة في المسرح مثل يوسي بولاك ويوسف سويد وانات غوف وسافيون ليبرخت.ويمثل هؤلاء الفنانون المؤسسات المسرحية الكبرى في (اسرائيل) لا سيما بيت ليسين وغيشير وهابيما وكاميري ومسرح بئر السبع ومسرح الخان القدس، وكلها مدعومة بالاموال العامة.

وأثارت هذا المواقف تحفظات وغضبا في عالم المسرح الاسرائيلي والمستوطنين واليمين الاسرائيلي وعلى رأسه رئيس الوزراء بنيامين نتانياهو.

ونقلت الاذاعة الاسرائيلية العامة عن نتانياهو قوله في الاجتماع الاسبوعي للحكومة قوله ان "اسرائيل ضحية حملة دولية لنزع الشرعية عنها واي مقاطعة غير مقبولة وخصوصا داخل (اسرائيل) وعندما تأتي من اشخاص تمولهم الدولة".

من جهته، رون ناخمان رئيس بلدية ارييل انه "صدم بهذا الخلط بين السياسة والثقافة".

كما عبرت وزيرة الثقافة والرياضة الاسرائيلية ليمور لفنات ذات التوجهات اليمينة عن رفضها لهذا "التحرك المؤسف الذي يقسم الرأي العام ويشيع الكراهية".

 

# استهتارك_سيقتل_احبابك