الكويت تعيق إصدار مجلس الأمن بيانًا أمريكيًا يُدين صواريخ غزة

مستوطنات غلاف غزة
مستوطنات غلاف غزة

واشنطن- الرسالة نت

أعاقت دولة الكويت صدور مسودة البيان الذي وزعته واشنطن أمس الثلاثاء بشأن إطلاق صواريخ من قطاع غزة صوب الكيان الإسرائيلي.

وقالت مصادر دبلوماسية في الأمم المتحدة لوكالة الأناضول، مفضلة عدم الإفصاح عن اسمها، أن مشروع البيان كان يتضمن إدانة إطلاق حركة "حماس" الصواريخ باتجاه شمال الكيان الإسرائيلي.

ويتطلب إصدار البيانات الرئاسية أو الصحفية بمجلس الأمن موافقة جماعية من كل أعضاء المجلس (15 دولة).

من جهته، قال المتحدث باسم الأمين العام للأمم المتحدة استيفان دوغريك إن أنطونيو غوتيريش يدين إطلاق الصواريخ من غزة، ويطالب الطرفين الإسرائيلي والفلسطيني بضبط النفس.

وأوضح دوغريك في مؤتمر بمقر الأمم المتحدة بنيويورك، أن المنسق الخاص لعملية التسوية في الشرق الأوسط نيكولاي ملادينوف سيقدم إفادة إلى أعضاء مجلس الأمن اليوم خلال الجلسة الطارئة التي دعت إليها الولايات المتحدة الأمريكية.

وكانت الأجنحة العسكرية لفصائل المقاومة أعلنت أمس عن استهدافها مواقع إسرائيلية في منطقة "غلاف غزة" بعشرات القذائف الصاروخية ردًا على جرائم الاحتلال بحق شعبنا.

أما جيش الاحتلال الإسرائيلي فقال إن نحو 100 قذيفة أطلقت من القطاع باتجاه مناطق إسرائيلية في الغلاف، ما أدى لإصابة 3 جنود بجراح و4 مستوطنين.

وتأتي هذه التطورات إثر استشهاد 4 فلسطينيين وإصابة آخر ينتمون لحركتي "حماس" و"الجهاد الإسلامي"، الاثنين والأحد الماضيين، جراء قصف إسرائيلي لمواقع في غزة.

وسبق أن ارتكبت "إسرائيل" مجزرة في غزة، في 14 و15 مايو/ أيار الجاري، قتلت خلالها 65 فلسطينيًا وأصابت الآلاف، خلال مشاركتهم في احتجاجات سلمية، قرب الحدود الشرقية لغزة.