إعلان الاستنفار في صفوف أسرى الجهاد

غزة-الرسالة نت

أعلنت الهيئة القيادية العليا لأسرى حركة الجهاد الإسلامي، اليوم الثلاثاء، الاستنفار العام في صفوف أسرى الحركة في سجون الاحتلال الإسرائيلي، وذلك إثر تهديد مدير سجن عسقلان باغتيال المجاهد الكبير أنس جرادات المحكوم بـ35 مؤبد والمتواجد في عزل عسقلان.

وذكرت الهيئة في بيان عاجل تلقت "الرسالة نت" نسخة عنه، أن دم مدير سجن عسقلان مهدور، وأنه مستهدف في أي مكان متواجد فيه داخل السجون أو خارجها.

ودعت "مجاهديها في السجون إلى استهداف هذا الحاقد الصهيوني في أي مكان يصادف وجوده فيه".

ويرزح أكثر من سبعة آلاف فلسطيني في سجون الاحتلال بينهم مئات الأطفال والنساء في ظل ظروف اعتقالية بالغة القسوة، وتسود أجواء التوتر بين الحين والآخر سجون الاحتلال نتيجة الاعتداءات الإسرائيلية المتكررة على الأسرى.