# استهتارك_سيقتل_احبابك

الاحتلال يداهم منازل في الضفة ويسلم استدعاءات

الاحتلال يداهم بلدات في الضفة
الاحتلال يداهم بلدات في الضفة

الضفة المحتلة- الرسالة نت

اقتحمت قوة (اسرائيلية)، فجر اليوم الأحد، مناطق شمال وجنوب نابلس شمال الضفة الغربية المحتلة، وداهمت عددا من المنازل.

فقد اقتحمت قوات الجيش، بلدة سبسطية شمال نابلس، ودهمت منازل عدة، كما اندلعت مواجهات وسط البلدة بين شبان وجنود الاحتلال.

وأفاد الناشط الشبابي مؤمن عازم بأن قوة (اسرائيلية) اقتحمت البلدة قرابة الساعة الثانية صباحاً، ودهمت منازل عدة عرف منها منازل: معتصم علاوي ونبيل عازم ومعتصم عازم.

وأشار الناشط الشبابي إلى أن الاقتحام بدا كأنه مناورات عسكرية وتدريبات، حيث أغلقت قوات الاحتلال مداخل البلدة ومنعت المواطنين من دخولها وأغلقت شارع المغارم.

كما أنزل جنود الاحتلال العلم الفلسطيني من سارية عالية في المنطقة الأثرية من البلدة.

وقال عازم إن النيران اندلعت في حقل مزروع بالزيتون خلال وجود قوات الاحتلال.

وفي السياق، داهمت دوريات الاحتلال بلدة قريوت جنوب نابلس، وأطلقت قنابل الصوت والغاز صوب المنازل.

وقال عضو المجلس القروي في قريوت بشار القريوني إن عددا من جيبات الاحتلال العسكرية اقتحمت المنطقة الشرقية بالبلدة.

وحسب الأهالي؛ فإن ضابطا (اسرائيلياً) جديدا تم تعيينه مسئولا عن البلدة، قام بهذا الاستعراض لتهديد الأهالي في بداية فترة عمله، كشكل من أشكال إرهاب الأهالي.

أما في الخليل، فقد اقتحمت قوة من جيش الاحتلال فجر الأحد عدة مناطق في مدينة الخليل وأغلقت كافة مداخل المدينة.

وأفادت مصادر محلية، بأنه تم إغلاق مدخل الخليل الشمالي ونصب حاجزا نهاية وادي أبون شرقي حلحول، كما أغلقت سدة الفحص وسدة حاجاي جنوبي الخليل وكذلك سدة مدخل مخيم الفوار.

وقال شهود عيان إن قوات كبيرة من جيش الاحتلال انتشرت في الجبال المحيطة بمخيم الفوار وأجرت تفتيشات في الحقول والكهوف الموجودة في المنطقة.

على ذات الصعيد اقتحمت قوة من جيش الاحتلال عقبة تفوح غربي مدينة الخليل وداهمت بعض المنازل، عرف من بينها منزل الحاج محمد أبو خلف، ومنزل شعبان أبو زينة ومنزل محمد حماد سلامة، وعاثت فيها فسادا.

كما داهمت قوات الاحتلال منزل الأسير المحرر عمر أبو اسنينة في الخليل وسلمته استدعاء لمقابلة مخابراته، بعد أن روعت الأطفال والنساء.

من جانب آخر قررت عائلة الشاب الأسير عبد الفتاح الفاخوري من الخليل تأجيل عرسه، بعد قرار الاحتلال تمديد اعتقاله.

ويذكر أن الاحتلال اعتقل الشاب الفاخوري فجر يوم أمس، بحجة هتافات مؤيدة للمقاومة في زفته أمس في احتفالات العائلة التي تتم قبل العرس بيوم واحد.

فيما أفرجت سلطات الاحتلال عن الزميل الصحفي نضال النتشة بعد أسبوعين من الاعتقال في مركز تحقيق "بتاح تكفا".

# استهتارك_سيقتل_احبابك