# استهتارك_سيقتل_احبابك

الأب مسلم: رفع الأذان من الكنائس شرف لنا

الأب مسلم
الأب مسلم

الرسالة نت- محمود فودة

اعتبر الأب مانويل مسلم رئيس دائرة العالم المسيحي في منظمة التحرير، أن رفع الأذان من الكنائس شرف للمسيحيين.
وجدد مسلم، في تصريح لـ"الرسالة نت" مساء السبت، تأكيده أن منع الاحتلال الإسرائيلي رفع الأذان بمساجد القدس والداخل المحتل، اعتداء على الطائفة المسيحية في فلسطين.
وقال إن رفع الأذان من كنائس القدس والناصرة يبعث برسالة للعالم بأن يتحرك لإيقاف "الإرهاب الإسرائيلي" بحق الفلسطينيين.
وأوضح أن (إسرائيل) تتجه لإشعال حرب دينية من خلال عبثها بشعائر المسلمين والمسيحين على حد سواء، مشيرا إلى أن منع الأذان يفتح الباب على المزيد من الانتهاكات بحق الفلسطينيين.
وأشاد مسلم برد الفعل الفلسطيني في وجه مشروع القرار المتعلق بمنع الأذان، داعيا العالم بأسره إلى التحرك قبل فوات الأوان.
وبيّن أن محاولة فرض منع القرار أشاع "الرائحة الكريهة (لإسرائيل) والصهيونية"، التي يحاول العالم الداعم لها كتمها بكل الوسائل، وفق وصفه.
وأكد مسلم أن المسلمين والمسيحين سيقفون في وجه القرارات (الإسرائيلية) بكل أشكال المقاومة المتاحة بغزة والضفة والقدس.
وشدد على أن (إسرائيل) لن تتراجع عن قرارها إلا إن واجهت مقاومة من الأطراف الفلسطينية كافة.
وكانت كنائس مدينة الناصرة في الداخل المحتل قد رفعت الأذان عبر مكبرات الصوت، في رسالة دعم للمسلمين، ووقوفا في وجه قرار الاحتلال بمنعه.
وكانت اللجنة الوزارية "الإسرائيلية" لشؤون التشريع في الكنيست الإسرائيلي، قد صادقت على مشروع قانون يشرعن المستوطنات بالضفة المحتلة، وآخر يمنع الأذان عبر مكبرات الصوت في مساجد القدس، ومدن الداخل المحتل.
ويطالب المشروع بمنع الأذان عبر مكبرات الصوت؛ بحجة أن ذلك يزعج "المواطنين الإسرائيليين، ويسبب أذى بيئيًا".
كما يمنح المشروع شرطة الاحتلال الحق في استدعاء مؤذنين للتحقيق معهم، وبدء إجراءات جنائية معهم، ومن ثم فرض غرامات مالية عليهم.

# استهتارك_سيقتل_احبابك