فوائد وأضرار الكافيين على المرأة الحامل

صورة أرشيفية
صورة أرشيفية

الرسالة نت - وكالات

بعض السيدات يعتدن على تناول كوب القهوة، الشاي، أو النسكافيه في الصباح مع الافطار، ولكن مع خبر معرفتك بحملك السعيد، هناك بعض الاحتياطات والمحاذير التي عليكِ اﻷخذ بها بالنسبة لتناول الكافيين والنسبة المسموح بها خلال فترة الحمل.
مع ذلك، اذا كنت تنتظرين مولودا جديدا ولكنك لا تستطيعين انجاز مهامك اليومية دون فنجانك المعتاد من القهوة، فقد تشعرين بالضعف والمزاج المتعكر وتتسألين ما اذا كانت هناك كمية آمنة من القهوة أثناء الحمل. نحن سنساعدك على تحديد الكمية الآمنة ونعيد لك اتزانك المفقود.
أثناء الحمل، يتشارك جنينك المنتظر طعامك وشرابك وحتى انفاسك. وقد أظهرت بعض الدراسات أن الكافيين المستهلك أثناء الحمل يمكن أن يسبب بعض المشاكل للجنين:
الكافيين يؤثر على نمو الخلايا ويقيّد تدفق الدم إلى الجنين، كما يؤثر بعض الشيء على وزن الجنين عند الولادة وقد يسبب الإجهاض.
وإن كانت الاجابة لا تزال مثيرة للجدل في أوساط المجتمع الطبي، الا ان معظم الأطباء متفقون على أن استهلاك الكافيين باقل كمية لا يسبب مشاكل.
قبل أن تبدئي بإعداد كوب القهوة يجب ان تفكري في الحد من تناول الكافيين أثناء الحمل إلى 200 و 300 ملليغرام في اليوم الواحد. وتشير معظم الدراسات إلى أن استهلاك أكثر من 300 ملليغرام يوميا من الكافيين قد يرتبط بزيادة خطر الإجهاض.
أي فنجاني قهوة صغيران بمعدل 100 ملجم لكل فنجان ، أو 3 أكواب من الشاي الأسود ، أو 5 علب مياه غازية حيث تحوي كل علية 40 ملجم كافيين .
الكافيين لا يوجد فقط في الشاي ، القهوة و المشروبات الغازية.. ولكنه يدخل في العديد من الحلوى كالشوكولاتة مثلاً بالإضافة لمشروبات الطاقة والمنبهات بعض أدوية الإنفلونزا و تسكين الآلام وبالتالي لا تأخذي أي دواء أثناء فترة الحمل دون استشارة الطبيب.