تعليم غزة تستنكر إفشال رام الله الإعلان الموحد لنتائج التوجيهي

انور البرعاوي
انور البرعاوي

غزة-الرسالة نت

استنكرت وزارة التربية والتعليم العالي في غزة إفشال الوزارة في رام الله الإعلان الموحد لنتائج الثانوية العامة (التوجيهي).

وقال أنور البرعاوي الوكيل المساعد للشؤون الإدارية والمالية بالتعليم، إن الوزارة في رام الله لم تلتزم بما اتفق عليه بشأن إعلان نتائج التوجيهي لهذا العام.

وأضاف البرعاوي في تصريح لـ"الرسالة نت"، الإثنين، أن رام الله لم تلتزم في الوقت الأخير من إعلان النتائج بمؤتمر موحد بين غزة والضفة، ولا التمثيل النسبي للإعلان.

بدوره، استهجن معتصم الميناوي مدير عام العلاقات الدولية والعامة بوزارة التعليم في غزة، خروج النتائج بهذا الشكل، وإفشال رام الله عملية الإعلان الموحد.

وقال الميناوي في بيان وصل "الرسالة نت"، الاثنين: "كان من المفترض أن يكون هناك مؤتمر صحفي مشترك بين غزة والضفة كما جرت العادة لإدخال السرور والبهجة على الفلسطينيين، لكن الوزارة بالضفة خرجت علينا بالنتائج قبل الساعة العاشرة صباحًا عن طريق شركة جوال".

وأضاف أن جناحي الوزارة في الضفة وغزة كانا متفقان وعلى اتصال لإعلان النتائج بشكل موحد، "لكننا فوجئنا بخروج المؤتمر من الضفة واستثناء غزة".

وذكر الميناوي أن الوزارة بالضفة زوّدت شركة جوال بأسماء الناجحين وأرقام جلوسهم قبل الموعد المتفق عليه، وهو الساعة 10 صباحا.

وطالب وزارة التعليم في رام الله بـالعدول عن سياسة التهميش الممنهجة بإقصاء قطاع غزة، والبعد عن سياسة ترسيخ الانقسام، وقال: "نحن في النهاية وزارة واحدة لشعب واحد تعمل لخدمة جمهور الطلبة في أنحاء الوطن".

يشار إلى أن وزارة التربية والتعليم اعتادت الخروج بمؤتمر صحفي مشترك بين غزة والضفة؛ للإعلان عن نتائج التوجيهي بشكل موحد كل عام، لكن ذلك لم يحدث هذه السنة، واكتفت الوزارة بمؤتمر واحد في رام الله.