# استهتارك_سيقتل_احبابك

إصابة 5 مواطنين بمواجهات مع الاحتلال في جنين

صورة "أرشيفية"
صورة "أرشيفية"

جنين –الرسالة نت

أصيب خمسة شبان بجروح، مساء الثلاثاء، خلال مواجهات مع قوات الاحتلال في بلدة قباطية جنوب مدينة جنين شمال الضفة المحتلة.

وقالت مصادر محلية، إن المواجهات تتركز في منطقتي الحسبة والكحليشة، حيث أصيب عشرات المواطنين بالاختناق بالغاز المسيل للدموع، فيما أصيب خمسة شبان بالرصاص المطاطي، ونقلوا لمركز الإسعاف في قباطية.

وأضافت المصادر أن قوات الاحتلال اعتقلت شابين خلال المواجهات، فيما تستمر بإغلاق مداخل البلدة، وتمنع الدخول والخروج منها.

وذكر مصطفى كميل مدير إسعاف "الهلال الأحمر الفلسطيني" في بلدة قباطية، أن الطواقم الطبية التابعة للهلال قدمت الإسعاف لسبع إصابات بالعيارات المطاطية وإصابة واحدة بالرصاص الحي خلال 48 ساعة من الحصار المستمر على البلدة.

وأفاد شهود عيان أن قوات الاحتلال عززت منذ ساعات صباح تواجدها العسكري على مداخل بلدة قباطية، والتي أغلقت معظمها بالسواتر الترابية كليًّا أو جزئيًّا، مع بقاء دوريات الجيش متمركزة عليها.

وبيّن الشهود أن قناصة جيش الاحتلال انتشروا في سفوح الجبال، وعلى أسطح العديد من المنازل والعمارات التي اقتحمتها قوات الاحتلال.

وفرضت قوات حصارًا على بلدة قباطية، بداية شهر شباط/ فبراير الجاري استمر نحو خمسة أيام، بالتزامن مع شنّ حملة اعتقالات ودهم لمنازل الفلسطينيين، كـ"إجراء عقابي" على خلفية تنفيذ ثلاثة من أبناء البلدة لعملية، وصفتها مصادر سياسية وعسكرية إسرائيلية بأنها "نقلة نوعية في العمليات الفلسطينية".

ويأتي تجديد الحصار على البلدة، بعد استشهاد الشاب قصي ذياب أبو الرب، من بلدة قباطية، أول أمس الأحد، عقب محاولته تنفيذ عملية طعن ضد جنود الاحتلال على مفرق بيتا، جنوبي نابلس.

# استهتارك_سيقتل_احبابك