حصار متواصل للأقصى

مسيرة استفزازية للمستوطنين في القدس القديمة

صورة أرشيفية
صورة أرشيفية

القدس المحتلة- الرسالة نت

انطلقت مسيرة استفزازية للمستوطنين صباح اليوم الثلاثاء، إلى مكان عملية الطعن التي نفذها الشهيد مهند حلبي بشارع الواد في البلدة القديمة بالقدس المحتلة، رفعوا فيها الأعلام "الإسرائيلية"، ورددوا شعارات عنصرية، بحماية قوات معززة من جنود الاحتلال، الذين منعوا المقدسيين من المرور في المنطقة.

وفي السياق، أزالت قوات الاحتلال الحواجز الحديدية عن مداخل البلدة القديمة، بعد حصارها وإغلاقها يومين متواصلين، أمام ممن تقل أعمارهم عن الخمسين عاما، بينما ما زال المسجد الأقصى يخضع لحصارٍ عسكري مشدد، تسمح بموجبه فقط لمن تزيد أعمارهم عن الخمسين عاما بالدخول اليه، وسط اعتصام للنساء الممنوعات من الدخول اليه، في منطقة باب السلسلة.

من جانبها، واصلت جماعات المستوطنين اليهودية اقتحامها للمسجد الأقصى من باب المغاربة بحراسات شرطية معززة.