حزب مصري: ليس من مصلحة القاهرة التخلي عن غزة

أنصار حركة حماس في قطاع غزة (أرشيف)
أنصار حركة حماس في قطاع غزة (أرشيف)

الرسالة نت- محمود هنية

استهجن الدكتور أحمد بهاء الدين شعبان مؤسس الحزب الاشتراكي المصري اليساري، قرار المحكمة المصرية باعتبار حركة حماس "منظمة إرهابية"، ووصفه بـ "الصادم"، مؤكدًا أنه كان يجب معالجة الخلافات بطريقة أخرى، كونها تصب في صالح أعداء الأمة العربية.

وقال شعبان لـhttp://alresalah.ps/ar/uploads/images/b1903027b55a1a33129bc57664f6d239.png، إن هذه الأزمة ستنعكس بشكل خطير على القضية الفلسطينية، داعيًا إلى ضرورة العمل على فتح حوار صريح بين الحكومة المصرية وحركة حماس وتفعيل قنوات الاتصال بينهما لحل جميع المسائل العالقة.

وأضاف "ينبغي أن يجتمع الطرفين وأن يتناقشا بمنتهى الوضوح، بمعزل عن التصعيد غير المحسوب، وهو أمر يحتاج إلى قدر كبير من الحكمة في التعامل مع القضية".

وأكدّ شعبان أن موقف القضاء لا يعبر عن موقف الدولة؛ "لأنها تدرك استحالة التخلي عن قطاع غزة لما لها من مصالح استراتيجية فيه وما تمثله من عمق في الأمن القومي المصري".

وتابع "ليس من مصلحة مصر لا شعبًا ولا حكومة تصعيد العلاقة مع غزة، والتخلي عن القضية الفلسطينية"، مشيرًا إلى أن الأزمات هي أمر وارد، ولكن ينبغي أن تُحل ضمن رؤية وحكمة بين الطرفين.

وبشأن الحملة الإعلامية ضد حركة حماس، قال شعبان، إنه بات من الصعب تشكيل موقف موحد في القاهرة بعد أحداث يونيو عام 2013م، منوهًا إلى خطورة الانسياق وراء الحملات ولغة التحريض.

وأصدرت محكمة القاهرة للأمور المستعجلة، السبت، قرارًا يقضي باعتبار حركة حماس "منظمة إرهابية".