افتتاح لقاءاته في كأس أمم آسيا

الوطني يأمل تعطيل "الكمبيوتر" الياباني

منتخبنا الوطني الفلسطيني
منتخبنا الوطني الفلسطيني

الرسالة نت - فادي حجازي

تترقب الجماهير الفلسطينية مباراة منتخبنا الوطني مع نظيره الياباني على أحر من الجمر, عندما يلتقيان على ملعب "أنجري أستراليا" بمدينة نيوكاسل صباح الإثنين, في أولى لقاءات المجموعة الرابعة من بطولة كأس أمم آسيا 2015 التي تستضيفها أستراليا حتى أواخر الشهر الجاري.

وتعدّ مواجهة "الكمبيوتر" الياباني اختبارا حقيقيا لقدرات "الوطني", إذ أن نتيجتها ستلعب دورا مهما في معنويات اللاعبين في المباراتين المتبقيتين مع الأردن والعراق على التوالي.

استعداد وترقب

منتخبنا الوطني الفلسطيني أنهى مرحلة التحضير الأخيرة استعدادا للمواجهة المرتقبة, بعدما خاض عدد من التدريبات, ركّز خلالها الجهاز الفني بقيادة أحمد الحسن على تطبيق بعض التكتيكات التي من شأنها أن تربك حسابات "محاربي الساموراي" على مدار 90 دقيقة.

وحظي "الوطني" منذ وصوله أستراليا, بتسليط إعلامي قد لا يكون مبالغا إن تم وصفه بالأكبر من جانب وسائل الإعلام الأسترالية والشرق آسيوية، فلا يخلو يوم من عدة مقابلات مكتوبة أو إذاعية أو تلفزيونية ليست آسيوية فقط, بل تكون في بعض الأحيان أوروبية, نظرا لوضعية فلسطين والأحداث الدائرة فيها.

ويتصدر منتخبنا قائمة الفرق المرشحة لمغادرة البطولة من الدور الأول, لكن الفريق يرفض الاستسلام لليأس خاصة أنه يخوض البطولة بلا أي ضغوط عليه.

ومن المتوقع أن يدخل الحسن المواجهة بتشكيلة مكونة من: رمزي صالح, وعبد اللطيف البهداري, وأحمد حربي, ورائد فارس, وعبد الله جابر, ومراد إسماعيل, وحسام أبو صالح, وخضر يوسف, وجاكا حبيشة, ومحمود عيد, وأشرف نعمان.

حذر ياباني

من جانبه, حذّر عضو اللجنة الفنية بالاتحاد الياباني لكرة القدم ماساهيرو شيمودا لاعبي اليابان من خطورة منتخبنا الوطني الفلسطيني.

وعيّن الاتحاد الياباني لكرة القدم شيمودا "47 عاما" مسؤولا لملف مراقبة منتخب فلسطين منذ مارس الماضي, بعدما كشفت القرعة عن مواجهة "محاربي الساموراي" مع بطل كأس التحدي 2014 في نفس المجموعة.

وتابع شيمودا جميع مباريات كأس التحدي التي أحرز لقبها "الوطني", مما جعله يحذّر لاعبيه من خطورة فريقنا, قائلا: "لديهم خط دفاع قوي بفضل امتلاك لاعبي الدفاع ميزة السرعة والخفة بالحركة, لكن يجب علينا الفوز وكسب النقاط التسعة في الدور الأول".

يشار إلى أن منتخب اليابان فاز بكأس أمم آسيا أربع مرات أعوام 1992 باليابان, و2000 بلبنان, و2004 بالصين, و2011 بقطر.

تجمع للجماهير

وفي خطوة لاقت ترحابا كبيرا من جماهير الكرة في المحافظات الجنوبية, أعلن عبد السلام هنية رئيس مؤسسة أمواج الرياضية عن إقامة تجمع في أرض المعارض بالسرايا وسط غزة, لحضور مباراة المنتخب الوطني الفلسطيني مع نظيره الياباني.

وقال هنية إن التجمع سيكون برعاية أمواج, مع وجود شاشة كبيرة, ليتسنى للجماهير متابعة اللقاء.

وتحلم الجماهير بالعودة إلى منازلها والابتسامة على وجوهها, إلا أن هذا الحلم صعب المنال نظرا لقوة المنافس هذه المرة, خاصة أنه المرشح الأبرز للظفر بلقب المسابقة التي يحمل لقبها في النسخة الماضية.

ويعدّ التجمع هو الثاني الذي تقيمه أمواج, بعدما كان الأول في ميناء غزة العام الماضي خلال المباراة النهائية لبطولة كأس التحدي الآسيوي بين فلسطين والفلبين (1-0).